الجمعة, 18-يوليو-2008
الميثاق نت - قال محافظ صعدة حسن محمد مناع أنه سيجري خلال الفترة القادمة حصر الأضرار التي لحقت بالممتلكات العامة والخاصة في مختلف المناطق التي دارت فيها المواجهات مع عناصر الفتنة والتمرد. الميثاق نت -
قال محافظ صعدة حسن محمد مناع أنه سيجري خلال الفترة القادمة حصر الأضرار التي لحقت بالممتلكات العامة والخاصة في مختلف المناطق التي دارت فيها المواجهات مع عناصر الفتنة والتمرد. جاء ذلك خلال إشرافه اليوم على عودة أعداد من النازحين إلى ديارهم وتقديم المساعدات لهم. مؤكداً خلال ذلك بأنه سيتم إعادة أعمار المباني والمنشآت التي تعرضت للخراب والدمار خلال فترة أحداث التمرد. ونقلت وكالة الانباء اليمنية عن محافظ صعدة قوله : أن جميع الطرق أصبحت آمنة بما فيها المؤدية إلى مناطق النازحين وخاصة تلك التي شهدت أحداث المواجهات. وكان المحافظ قد تفقد مستوى الخدمات المقدمة للنازحين والقاطنين في مخيمات إيواء. وجاء نبأ عودة النازحين بعد يوم من اعلان رئيس الجمهورية أثناء تدشين المراكز الصيفية والمخيمات الشبابية امس الخميس انتهاء الحرب في مديريات محافظة صعدة قبل ثلاثة أيام ولقي اعلان الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية بانتهاء العمليات العسكرية والحربية في بعض مناطق محافظة صعدة ارتياحا شعبيا كبيرا في مختلف الأوساط والفعاليات السياسية والاجتماعية والثقافية . وعبرت الفعاليات والأوساط السياسية والاجتماعية عن ارتياحها الواسع والكبير وتقديريها العالي لإعلان انتهاء الحرب والفتنة في بعض مناطق صعدة ،التي لاتخدم سوى أعداء الوطن . وأشادت بنهج وحكمة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية وحرصه الدائم على إضفاء روح التسامح والمحبة بين أبناء الوطن الواحد وحقن الدم اليمني.مشيدة بتضحيات ابناء القوات المسلحة والأمن والمواطنين الشرفاء ومواقفهم الوطنية العظيمة وما حققته من انتصارات كبيرة في التصدي لعناصر الفتنة والتمرد في بعض مناطق محافظة صعدة. وقالت الفعاليات والأوساط السياسية والاجتماعية ان تزامن إعلان وقف العمليات العسكرية وانتهاء الحرب مع الذكرى الـ30 لتولي الرئيس قيادة مسيرة الوطن ،ضاعف من فرحة الشعب واحتفالاتهم بهذه المناسبة الوطنية ..
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 24-يوليو-2024 الساعة: 08:42 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-7545.htm