الإثنين, 14-يوليو-2008
الميثاق نت - أكد سلطان البركاني- الأمين العام المساعد للشئون السياسية والعلاقات الخارجية في المؤتمر- رفض المؤتمر الشعبي العام لاحتكار العمل السياسي، وتهميش الأحزاب المعترف بها رسمياً في اليمن، الميثاق نت -
أكد سلطان البركاني- الأمين العام المساعد للشئون السياسية والعلاقات الخارجية في المؤتمر- رفض المؤتمر الشعبي العام لاحتكار العمل السياسي، وتهميش الأحزاب المعترف بها رسمياً في اليمن، متهماً اللقاء المشترك باستبعاد أحزاب المجلس الوطني للمعارضة، كاشفاً النقاب عن تشكيل لجنة مشتركة لدراسة مشروع تحالف قدم من الأخيرة في اجتماع عقد أمس مع قيادات أحزاب المجلس الذي رأسه الرئيس. وأوضح البركاني- أن لقاءً مع أحزاب المجلس الوطني للمعارضة سيعقد الأربعاء على خلفية ما قدموه من وثيقة للتحالف مع المؤتمر الشعبي العام، في نفس الوقت الذي قدم المؤتمر وثيقة سيتم تدارسها من خلال لجنة تم تشكيلها برئاسة عبد الرحمن الأكوع القائم بأعمال الأمين العام للمؤتمر، وعضوية قاسم سلام وناصر النصيري. و قال البركاني: إن الوثيقة المقدمة من قبل الأحزاب المذكورة ما زالت أمر قيد الدراسة، مشيراً إلى: أن المصلحة الوطنية تحتم وتجبرنا بأن لا تكون هذه الأحزاب على الهامش، رافضاً القول بان هذا التحالف هو مقابل تحالف المشترك وقال : هذا التحالف ليس مقابل تحالف اللقاء المشترك، ولكن لا بد أن يكون للأحزاب الأخرى دوراً يستفاد منه باعتبارها أحزاب حليفة للمؤتمر الشعبي العام،مؤكداً أن موضوع التحالفات أمر طبيعي بين الأحزاب السياسية. واكد البركاني في تصريح لموقع "نبأ نيوز" أن المؤتمر حريص على أن يتم التعامل مع أي حزب معترف به رسمياً، لأن القضية الوطنية تهم جميع الناس ولا يجب احتكار العمل السياسي.
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 17-يوليو-2024 الساعة: 08:08 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-7492.htm