الميثاق نت -

السبت, 28-أغسطس-2021
الميثاق نت: -
ناقش وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم، مع الممثل المقيم لبرنامج الأغذية العالمي، لوران بوكيرا، أنشطة البرنامج منذ بداية العام 2021م.

وفي اللقاء، تسلّم وزير الخارجية، أوراق ترشيح الممثل المقيم الجديد للبرنامج، ووعد الوزير بالرد على الترشيح في القريب العاجل.

وتطرق وزير الخارجية، إلى تداعيات قرار حكومة الفنادق برفع سعر قيمة الدولار الجمركي بنسبة 100 بالمائة، ما سيضاعف من تكاليف عملية الاستيراد، بما في ذلك المواد الغذائية التي ترتفع أسعارها بشكل مستمر.

وأشار إلى تداعيات طباعة وضخ العملة المزورة، الأمر الذي يزيد من الأعباء والمعاناة التي يتحملها المواطن بسبب تصرفات حكومة الرئيس المستقيل والمنتهية ولايته.

وأكد جهوزية ميناء الحديدة لاستقبال السفن المحملة بالمواد التجارية والغذائية والحاويات .. لافتاً إلى التسهيلات التي تقدمها حكومة الإنقاذ لكافة التجار ورجال الأعمال للاستيراد عبر الحديدة.

ودعا الوزير شرف، برنامج الأغذية العالمي إلى ممارسة الضغط على تحالف العدوان لمنع عرقلة وصول السفن إلى ميناء الحديدة .. مذّكرا المجتمع الدولي أن حرب التجويع ومنع المشتقات النفطية والغاز المنزلي ما تزال مستمرة، مؤكداً أن تلك الممارسات تعيق التوصل إلى ترتيبات سلام.

من جانبه، أشار الممثل المقيم لبرنامج الأغذية، إلى أن البرنامج يولي الوضع الإنساني في اليمن، أهمية قصوى ويطالب بسهولة وصول المواد الغذائية والإنسانية دون تأخير أو عرقلة.

تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 18-يونيو-2024 الساعة: 04:16 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-61096.htm