الجمعة, 27-يناير-2017
الميثاق نت - تلقت الأسرة الصحافية اليمنية عموما واسرة تحرير "الميثاق" ببالغ الأسى والحزن نبأ وفاة الزميل الصحافي الأستاذ القدير احمد إسماعيل الأكوع، مستشار مؤسسة الثورة بعد مرض ألم به عن عمر ناهز 64 عاما أمضى جله في بلاط الصحافة صحافيا وكاتبا وأديبا فذا.<br />
الميثاق نت: -
تلقت الأسرة الصحافية اليمنية عموما واسرة تحرير "الميثاق" ببالغ الأسى والحزن نبأ وفاة الزميل الصحافي الأستاذ القدير احمد إسماعيل الأكوع، مستشار مؤسسة الثورة بعد مرض ألم به عن عمر ناهز 64 عاما أمضى جله في بلاط الصحافة صحافيا وكاتبا وأديبا فذا.
وقد جرى الاربعاء تشييع جثمان الفقيد احمد الأكوع بمشاركة الأهل والأصدقاء وعدد من رفقاء درب الراحل، إلى مثواه الأخير في مقبرة خزيمة بعد الصلاة عليه في جامع الهدى بحي الزراعة .. وعبر المشيعون عن بالغ الحزن لرحيل الزميل الأكوع، معددين مناقبه وخصاله الحميدة التي تميز بها من سعة العلم والثقافة ومقدراته الصحافية الفذة وأخلاقه الفاضلة وشخصيته الودودة.
اسرة تحرير "الميثاق" تتقدم بالتعازي القلبية الخالصة لأرة ومحبي وزملاء الفقيد سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة وان يسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 18-يونيو-2024 الساعة: 03:34 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-48897.htm