الميثاق نت - التقى الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء بحضور نائب رئيس المجلس الدكتور قاسم لبوزة اليوم عدد من مشائخ وأعيان مديرية عنس بحضور عضوي المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي وناصر النصيري ورئيس مجلس النواب الشيخ يحيى الراعي ونائب رئيس مجلس النواب عبد السلام هشول، ومحافظ ذمار حمود عباد.<br />

الثلاثاء, 17-يناير-2017
الميثاق نت : -
التقى الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء بحضور نائب رئيس المجلس الدكتور قاسم لبوزة اليوم عدد من مشائخ وأعيان مديرية عنس بحضور عضوي المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي وناصر النصيري ورئيس مجلس النواب الشيخ يحيى الراعي ونائب رئيس مجلس النواب عبد السلام هشول، ومحافظ ذمار حمود عباد.

وفي اللقاء أشاد رئيس المجلس السياسي الأعلى بمواقف مشائخ وأعيان عنس وكل أبناء محافظة ذمار وما يبذلونه من جهود في سبيل الحفاظ على السلم والأمن الإجتماعيين ووحدة الجبهة الداخلية والتضحيات التي يقدمونها في جبهات الدفاع عن الوطن وعزته وكرامته.

وجرى خلال اللقاء مناقشة أوضاع مديرية عنس والدور الوطني الذي يسجله أبنائها في مواجهة العدوان السعودي وكذا مواجهة تداعيات الحصار الجائر على اليمن، بالإضافة إلى ما سجله أبناء عنس وقبائلها من مواقف مشرفة وبطولية وإستمرار دعم ورفد الجبهات بالمال والرجال والسلاح.

وتطرق اللقاء إلى القضايا والمعالجات التي يعمل عليها مشائخ وأعيان عنس بالتنسيق مع قيادة محافظة ذمار والسلطة المحلية والأعيان من أجل إستتباب الأمن ومواجهة المؤامرة على النسيج الإجتماعي ومحاولات العدوان الدائمة إثارة المشكلات والنزاعات الفردية والجماعية من أجل تفتيت الوحدة الداخلية والنيل من الإستقرار الوطني وتسهيل مخطط العدوان للفتك باليمن.

وأكد مشائخ وأعيان عنس أن كل اليمنيين الأحرار والشرفاء يد وجبهة واحدة في مواجهة العدوان وأدواته وأغراضه .. لافتين إلى أن اليمن ووحدته الإجتماعية والجغرافية عصية على الغزاة والمحتلين والمتآمرين عبر التاريخ وأن إنتصار اليمن في مواجهة العدوان، مسئولية دينية وأخلاقية لا تقبل المزايدة ولن تؤثر فيها أي مشكلات أو إرجافات.

تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 17-يوليو-2024 الساعة: 07:33 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-48739.htm