السبت, 31-ديسمبر-2016
الميثاق نت - منعت‮ ‬السلطات‮ ‬السعودية‮ ‬المرتزق‮ ‬علي‮ ‬محسن‮ ‬من‮ ‬دخول‮ ‬أراضيها‮ ‬بعد‮ ‬انتظار‮ ‬ساعات‮ ‬طويلة‮ ‬منذ‮ ‬مساء‮ ‬الخميس‮ ‬والجمعة‮ ‬وحتى‮ ‬فجر‮ ‬السبت‮ ‬في‮ ‬منفذ‮ ‬الوديعة‮ ‬للحصول‮ ‬على‮ ‬إذن‮ ‬بالسماح‮ ‬له‮ ‬بالعودة‮ ‬الى‮ ‬الرياض‮ ‬مجدداً‮.‬<br />
الميثاق نت: -
منعت‮ ‬السلطات‮ ‬السعودية‮ ‬المرتزق‮ ‬علي‮ ‬محسن‮ ‬من‮ ‬دخول‮ ‬أراضيها‮ ‬بعد‮ ‬انتظار‮ ‬ساعات‮ ‬طويلة‮ ‬منذ‮ ‬مساء‮ ‬الخميس‮ ‬والجمعة‮ ‬وحتى‮ ‬فجر‮ ‬السبت‮ ‬في‮ ‬منفذ‮ ‬الوديعة‮ ‬للحصول‮ ‬على‮ ‬إذن‮ ‬بالسماح‮ ‬له‮ ‬بالعودة‮ ‬الى‮ ‬الرياض‮ ‬مجدداً‮.‬
وقالت مصادر مطلعة: إن الجنرال العجوز كان قد غادر أراضي المعركة في مديرية نهم بعد تكبده هزائم نكراء على أيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية والمتطوعين من أبناء القبائل، حيث فشل في تحقيق أي تقدم ميداني على الرغم من دعمه بأكثر من خمسة ألوية من المرتزقة والمدججين‮ ‬بمختلف‮ ‬الأسلحة‮ ‬الحديثة‮.‬
وأوضحت المصادر أن المرتزق علي محسن ارتفع لديه السكر والضغط وخرج عن التغطية وفر الى العبر ولكنه فشل في الدخول الى السعودية حيث منعته السلطات فيها من الدخول عبر منفذ الوديعة بعد أن فشل في الايفاء بتعهد قطعه على نفسه باحتلال نقيل بن غيلان خلال ثلاثة أيام واخضاع‮ ‬قبائل‮ ‬الطوق‮ ‬للسيطرة‮ ‬السعودية‮.‬
وأكدت المصادر أن قيادات سعودية هددت باعتقال المرتزق علي محسن وتصفية مرافقيه إذا تجرأ وتجاوز المنفذ، وأنه سيلاقي نفس المصير الذي سبق أن تعرض له في الاستخبارات العسكرية بالرياض.. الأمر الذي اضطر الجنرال العجوز الى الاذعان مطأطئ الرأس والتحرك فجر السبت عائداً‮ ‬الى‮ ‬وادي‮ ‬عبيدة‮ ‬بمأرب‮ ‬للاجتماع‮ ‬بعناصر‮ ‬القاعدة‮ ‬بعد‮ ‬أن‮ ‬أغلقت‮ ‬كل‮ ‬المنافذ‮ ‬أمامه‮.‬
الى ذلك ذكرت مصادر عسكرية في مأرب أن حالة انهيارات غير مسبوقة تشهدها صفوف المرتزقة بعد عودة الجنرال "محسن" خاصة بعد اتهامه بارتكاب مذبحة بحق المئات منهم في محارق نهم وصرواح والتضحية بالمئات من أجل البحث عن انتصار لشخصه ودون اكتراث بحياة المرتزقة الذين تورطوا‮ ‬في‮ ‬القتال‮ ‬تحت‮ ‬إمرته‮.. ‬هذا‮ ‬خلافاً‮ ‬عن‮ ‬احتجازه‮ ‬مخصصاتهم‮ ‬المالية‮.‬
الجدير بالذكر أن المرتزق علي محسن يواجه لحظات عصيبة حيث تعرض في نهم لمحاولة اغتيال من قبل أحد المرتزقة بعد أن زج بمجاميع كبيرة في معارك خاسرة في صرواح لم تسفر عن أي تقدم ميداني، علاوةً على الخسائر الكبيرة في الأفراد والمعدات والمساندة الجوية لهم.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 24-يونيو-2024 الساعة: 07:22 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-48497.htm