الإثنين, 12-ديسمبر-2016
الميثاق نت - 1 الميثاق نت -
تفقد وزير الداخلية اللواء الركن محمد بن عبدالله القوسي اليوم قيادة شرطة المنشآت وحماية الشخصيات بأمانة العاصمة.
واطلع الوزير القوسي خلال الزيارة على الأعمال التي تقوم بها لجنة دمج اللجان الشعبية بأجهزة وزارة الداخلية تنفيذاً لقرار القيادة السياسية وقيادة وزارة الداخلية بهذا الشأن.
وأشاد بدور منتسبي شرطة المنشآت في حفظ الأمن والاستقرار .. داعياً إلى الإسراع في إنجاز مهمة دمج اللجان الشعبية بما يكفل تعزيز الأمن والإستقرار.
فيما قدم المفتش العام بوزارة الداخلية اللواء إبراهيم المؤيد شرح لما تقوم به اللجنة وما أنجزته في هذا الجانب .. مشدداً على ضرورة تجسيد مبدأ التسلسل القيادي في العمل الأمني وتعزيز روح الإنضباط.
ودعا إلى رفع درجة اليقظة وخاصة خلال المرحلة الراهنة التي تمر بها البلاد جراء العدوان السعودي
بدوره أشار وكيل الوزارة لقطاع الموارد البشرية والمادية اللواء الدكتور محمد الشرفي إلى أن قرار دمج اللجان الشعبية في أجهزة الوزارة ضرورة ملحة لتوحيد الصف والوقوف في وجه العدوان بما يساعد على تماسك ووحدة الجبهة الداخلية.
وحسب وكالة (سبأ) فقد حضر الزيارة الوكيل المساعد لعمليات الشرطة اللواء الدكتور محمد الهجري والوكيل المساعد لشئون الأمن الجنائي اللواء نجيب المغلس.
وفي سياق متصل أشاد وزير الداخلية خلال زيارته اليوم لقيادة شرطة النجدة بجهود منتسبيها في حفظ الأمن والإستقرار.
وقال " إن الحرب فرضت علينا من قبل العدو السعودي والمتحالفين معه من مرتزقة وغيرهم " .. مؤكدا أن أبطال شرطة النجدة يعتبرون أحد أذرع وزارة الداخلية التي تعزز الأمن والاستقرار.
وأضاف " أجد نفسي بين إخواني منتسبى شرطة النجدة الذي قضيت معهم فترة وعملنا سوياً في أعتى ظرف مر به الوطن وما زال، فأنتم الصامدون في المواقف الصعبة وما زلتم بصمودكم الحماة الحقيقيين لتماسك الجبهة الداخلية" .. مؤكدا أهمية مضاعفة الجهود والإنضباط والعمل بحسب الدستور والقانون واللوائح النافذة.
إلى ذلك تفقد وزير الداخلية إدارة أمن منطقة الصافية وقسم العمري .. والتقى الكوادر الأمنية في القسم وقيادة المنطقة وحثهم على اليقظة ورفع الإستعداد والبحث والتحري وكشف الجريمة قبل وقوعها.
تمت طباعة الخبر في: الأحد, 14-يوليو-2024 الساعة: 05:23 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-48246.htm