الميثاق نت - التقى المهندس جمال عبدالخالق الخولاني- عضو اللجنة العامة.. رئيس فرع المؤتمر بأمانة العاصمة، ومعه أعضاء قيادة الفرع عصر اليوم بالفعاليات المؤتمرية بمديرية آزال الدائرتين (4+5).<br />

الأحد, 29-مارس-2015
الميثاق نت- يحيى علي نوري: -
التقى المهندس جمال عبدالخالق الخولاني- عضو اللجنة العامة.. رئيس فرع المؤتمر بأمانة العاصمة، ومعه أعضاء قيادة الفرع عصر اليوم بالفعاليات المؤتمرية بمديرية آزال الدائرتين (4+5).

وناقش اللقاء الذي يأتي تواصلاً لبرنامج اللقاءات التنظيمية الموسعة التي يقوم مؤتمر الأمانة بتنفيذها في إطار خطة تحركه السياسية والتنظيمية، العديد من الموضوعات المتصلة بالشأن الوطني والتنظيمي.

وأكد اللقاء أن عدوان التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية والذي تواجهه بلادنا حالياً لن يفضي إلا الى المزيد من الاصطفاف الوطني في مواجهة العدوان وأن شعبنا قادر على حماية وحدته وانجازاته في التنمية والديمقراطية.

وأسف الحاضرون ان أرواحاً يمنية قد سلبت عدواناً وظلماً جراء العدوان الغاشم، مؤكدين أنه ليس أمام الشعب اليمني إلا أن يواصل باستبساله المعروف والمعهود مواجهة العدوان الغير مبرر خاصة من قبل دول شقيقة على شعب ليس له عداء مع أحد، فاليمن وبالرغم من ظروفها تجود بما لديها من مال ودعم لاشقائها ولم يسبق لها ان اعتدت على أحد، بل كانت وستظل عنواناً للتكافل والتعاون والاتحاد مع كل الاشقاء.

وأكد اللقاء أن كان هناك مبرر لهذا العدوان فهو رغبة الآخرين في الهيمنة على اليمن وسلبها قرارها الوطني وإراده شعبها الحرة.

واشاد اللقاء بمبادرة الزعيم علي عبدالله صالح الهادفة الى وقف العدوان على شعبنا، بالإضافة الى مضامين كلمته التي وجهها إلى القادة العرب.

متمنياً ان تجد مبادرة الزعيم علي عبدالله صالح الآذان الصاغية لكونها تعبر عن حال استشعرت المسئولية الوطنية والقومية.

وسخر الحاضرون في اللقاء من الاكاذيب التي تروج لها قناة العربية، مؤكدين أن هذه الشائعات لا يملك مروجها أي دليل وأن استهداف العميد/ احمد علي عبدالله صالح قد باء بالفشل، فالمناقب والقيم الوطنية التي يؤمن بها احمد علي هي كفيلة بالرد على هذه الشائعات وتفنيدها.

وأكد اللقاء الموسع للتكوينات القيادية والقاعدية بمديرية آزال أن الحرب ضد بلادنا تشن من جبهتين عسكرية وإعلامية وان على الجميع مواجهة كل ذلك بالمزيد من التكاتف، ورص الصفوف، محذرين في الوقت ذاته من سيناريوهات شق الصف اليمني وإثارة النزعات المناطقية والجهوية والمذهبية.

وأكد اللقاء بأن النسيج الاجتماعي الواحد هو المدماك القوي الذي ستتحطم عليه كل محاولات الاضرار بالأمن والسلم الاجتماعيين، وأن علينا ان نسد أي منفذ يحاول اعداء الوطن استغلاله لتحقيق أهدافهم ومآربهم الدفينه ضد شعبنا ووحدتنا الوطنية القوية والصلبة.

وعلى صعيد الجانب التنظيمي تطرق المهندس/ جمال الخولاني عضو اللجنة العامة رئيس فرع مؤتمر الأمانة، الى العديد من القضايا ذات العلاقة بخطة التحرك التنظيمية لفرع المؤتمر بالأمانة، مؤكداً على ضرورة الارتقاء بالعمل المؤتمري بما يتفق مع حجم الآمال والتطلعات المنشودة.

هذا وقد شهد اللقاء مناقشات مستفيضة لكافة الموضوعات المدرجة في جدول أعماله.

حضر اللقاء الاخوة أعضاء قيادة فرع الامانة، ورئيسا فرع الدائرتين (4-5) وأعضاء قيادة الدائرتين واللجان الدائمة الرئيسية والمحلية وأعضاء مجلس الشورى، والمجلس المحلي والقيادات التنظيمية للمراكز والجماعات التنظيمية على مستوى الدائرتين.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 13-يونيو-2024 الساعة: 03:39 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-42526.htm