الميثاق نت - نجاة قائد عسكري يمني بارز/ الميثاق نت

الأربعاء, 30-أبريل-2014
الميثاق نت- حضرموت -
نجا قائد المنطقة العسكرية الأولى، اللواء الركن محمد عبدالله الصوملي، من محاولة اغتيال ظهر اليوم الأربعاء، بعبوة ناسفة زرعت على قارعة الطريق الواصل بين مدينة شبام التاريخية ومدينة سيئون بمحافظة حضرموت، جنوب شرق اليمن.

وفي اتصال هاتفي مع" الميثاق نت"، قال اللواء الصوملي ان عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق الواصل بين مدينتي شبام وسيئون، انفجرت اثناء مرروه بسيارته ولم يصب او أحد من مرافقيه باذى.

واضاف الصوملي انه لا يخشى تهديدات الارهابيين مادام يؤدي واجبه الوطني في حماية والذود عن الوطن وسلامة اراضيه من الارهابيين والافكار المتطرفة، مؤكدا انه سيواصل في تادية واجبه الوطني في اجتثاث بؤر الارهاب اينما حل وحيثما رحل ولن تثنيه العبوات ولا القاذفات- في اشارت الى ما تعرضت له مقر المنطقة العسكرية الاولى الى هجوم باربع قاذافات هاون الـ"ار بي جي" الجمعة الماضية، من قبل مسلحين مجهولين يرجح ارتباطهم بتنظيم القاعدة.

ويعرف الصومالي قائد اللواء 25 ميكا الذي تمركز في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين صمد خلال عام ونصف أمام حصار عناصر التنظيم خلال سيطرتهم على زنجبار وجعار وشقره عام 2011.

وجاء عملية الاغتيال في غضون عملية عسكرية أطلقها الجيش لليوم الثاني ضد معاقل تنظيم القاعدة في مناطق نائية بمحافظتي شبوة وأبين حيث يخوض الجيش منذ يوم أمس الثلاثاء معارك ضارية للقضاء على التنظيم الذي قام خلال الشهور الماضية بعمليات اغتيال كثيرة للقيادات الأمنية والعسكرية فضلا عن هجمات على المواقع العسكرية.

تمت طباعة الخبر في: السبت, 24-فبراير-2024 الساعة: 02:18 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-38207.htm