الميثاق نت -

الأربعاء, 30-أكتوبر-2013
الميثاق نت -
التقى الأمناء المساعدون للمؤتمر الشعبي العام وأعضاء اللجنة العامة وقيادات أحزاب التحالف الوطني اليوم بمقر اللجنة الدائمة للمؤتمر بصنعاء بسفراء الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وسفيرة الاتحاد الأوروبي في اليمن.

وخصص اللقاء لمناقشة آخر التطورات السياسية على الساحة اليمنية وفي مقدمتها ما يتصل بمسار التسوية السياسية ومؤتمر الحوار الوطني الشامل.

وجدد المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه تمسكهم بتنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وإنجاح مؤتمر الحوار الوطني الشامل بما يحافظ على وحدة وأمن واستقرار اليمن باعتبار ذلك هو جوهر عملية التسوية السياسية والمبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وقرارات مجلس الأمن الدولي 2014 – 2051م.

واستعرض المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه في اللقاء مواقف المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف من مختلف القضايا ،مؤكدين حرصهم على إنجاح مؤتمر الحوار الوطني ورفضهم أي محاولات لعرقلته من خلال سعي بعض القوى السياسية إثارة قضايا لا علاقة لها بالمبادرة الخليجية واليتها المزمنة من قبيل ما يسمى بالعزل السياسي وإسقاط الحصانة وهي قضايا تخالف المبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وتهدد بنسف عملية التسوية السياسية.

وأكد المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه أن اليمن يمر بمرحلة حساسة وهامة تتطلب تضافر جهود كافة القوى السياسية لإنجاح مؤتمر الحوار الوطني،مشددين على أن المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه لن يقبلوا بأي حال من الأحوال بالخروج على المبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وأي مشاريع من شأنها تمزيق الوحدة الوطنية باعتبار ذلك خطاً أحمر لا يمكن السماح بتجاوزه.

كما أكد المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه ضرورة الالتزام بالمواعيد المزمنة فيما يتعلق بتنفيذ نصوص المبادرة وآليتها وصولاً إلى إجراء الاستحقاقات الديمقراطية والانتخابات البرلمانية والرئاسية وإخراج اليمن إلى بر الأمان وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في الحفاظ على وحدة اليمن وأمنه واستقراره وإقامة دولة مدنية حديثة قائمة على العدل والمساواة والحرية والديمقراطية.

من جانبهم أكد سفراء الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وسفيرة الاتحاد الأوروبي على ضرورة التزام كافة الأطراف السياسية بإنجاح مؤتمر الحوار الوطني واستكمال تنفيذ عملية التسوية السياسية في أسرع وقت ممكن.

وأشاد السفراء بمواقف المؤتمر الشعبي العام في إنجاح التسوية السياسية مؤكدين أن المؤتمر الشعبي العام حزب هام في الساحة اليمنية ولديه خبرة في إدارة الدولة وقادر على أن يقدم رؤى وحلول لمستقبل اليمن.

مشيرين إلى ضرورة الالتزام بالمبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وعدم الخروج عليها، مؤكدين أن موقف المجتمع الدولي واضح فيما يتعلق بضرورة الحفاظ على وحدة وأمن واستقرار اليمن، موضحين أن الوحدة اليمنية لا يمكن أن يمسها سوء وهذا هو الموقف الذي عبر عنه المجتمع الدولي من خلال مجلس الأمن الدولي في قراراته المتعلقة باليمن 2014م و2051م.

مجددين حرص بلدانهم على مساعدة اليمن لإنجاح الحوار الوطني وتجاوز مختلف العراقيل والصعوبات التي قد تواجهه.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 18-يونيو-2024 الساعة: 03:23 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-35251.htm