الميثاق نت -

السبت, 31-أغسطس-2013
الميثاق نت -
نجا رئيس حكومة الوفاق محمد سالم باسندوة فيما يبدو من محاولة اغتيال فاشلة مساء اليوم السبت عندما استهدف مسلحون موكبه في طريقة الى منزله بشارع الحي السياسي وسط العاصمة صنعاء.

وصرح مستشاروا باسندوة لوسائل الإعلام الأجنبية إن باسندوة تعرض مساء اليوم السبت لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين بالقرب من منزله في صنعاء. مضيفين القول ان سيارة من نوع (صالون) كانت تمر أمام الموكب ببطئ، فطلب مرافقو باسندوة من السيارة أن تفسح الطريق للموكب، قبل أن ينزل مسلح ويباشر بإطلاق النار باتجاه الموكب، كما أطلق مسلحون النار من داخل السيارة.

وقال علي الصراري القيادي بالحزب الاشتراكي وأحد مستشاري باسندوة أن حراس رئيس الوزراء رصدوا أرقام لوحة السيارة التي استخدمت في الهجوم وتسعى قوات الأمن إلى تعقبها بعد أن لاذ المسلحون بالفرار.

وعين باسندوة رئيسا للوزراء اواخر عام 2011 في إطار تنفيذ بنود المبادرة الخليجية التي انهت الأزمة السياسية انذاك.



تمت طباعة الخبر في: الخميس, 13-يونيو-2024 الساعة: 03:51 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-34314.htm