الميثاق نت -

الأربعاء, 30-يناير-2013
الميثاق نت -
بعد الاعتصمات والوقفات الإجتجاجية التي نقذها الموظفون امام رئاسة الوزراء ووزارة الإعلام، تظاهر موظفو قطاع التلفزيون قناة اليمن الفضائية للمطالبة بتغيير القيادات الفاسدة وصرف المستحقات التي مضى عليها اكثر من شهرين رغم وجود الاموال في حساب القناة في البنك.

ورفع المتظاهرون الذين نفذوا وقفة إحتجاجية امس داخل مقر قناة اليمن رفعوا الشارات الحمراء إيذاناً ببدء إضراب شامل عن العمل كما حملوا لافتات كتب عليها إعطوا الأجير حقه قبل أن يجف عرقه لاقبل ان يجف دمه.

وطالب المتظاهرون المحتجون رئيس الجمهورية بتغيير شامل للقيادات في التلفزيون وإصدار القرارات الجمهورية كتلك التي أصدرها لمؤسستي الثورة والإذاعة والتلفزيون.

ودعا المتظاهرون الذين نبهوا لإحتمال إنهيار وشيك في قناة اليمن دعوا إلى إرساء مبدأ الشفافية والوضوح فيما يخص صرف المستحقات وإعتماد آلية مؤسسية تضمن تساوي فرص العمل وتعطي كل ذي حق حقه.

وفيما ناشد المحتجون بتثبيت المتعاقدين الذين مضى على تعاقدهم ست سنوات إستغربوا موقف مدير عام الاخبار الجديد من التظاهرات ووقوفه بوجه المطالب الحقوقية المشروعة للموظفين ، داعين إياه لعدم تكرار سيناريوهات المدراء السابقين وإنتهاج سياسة العدالة فيما يتعلق بقضايا موظفي الأخبار وعدم الإنجرار إلى تكوين لوبيهات فساد أو شلل مصالح.

وأكد الموظفون المحتجون إستمرار فعالياتهم حتى تحقيق مطالبهم بتغيير رموز الفساد الإداري والمالي في قناة اليمن وصرف حقوقهم من مستحقات الإنتاج البرامجي والإخباري وبدل المظهر وغيرها من الحقوق.

تمت طباعة الخبر في: الخميس, 13-يونيو-2024 الساعة: 07:04 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-30441.htm