الميثاق نت -

السبت, 05-يناير-2013
الميثاق نت -
أقدمت مليشيات مسلحة تابعة لحزب الإصلاح (الإخوان المسلمين في اليمن) بمديرية الحداء محافظة ذمار على اقتحام مكتب التربية والتعليم بالمديرية في منطقة زراجه وإطلاق النار على سيارة مدير التربية حميد السليماني ومنعه من الدخول إلى مقر عمله.

وأشارت مصادر محلية إلى أن مليشيات الإصلاح فرضت سيطرتها على إدارة التربية بالمديرية بقيادة القيادي الإصلاحي رفاد الفلاحي برفقة أكثر من 50 مسلحا.

وأكد المصدر أن مليشيات الإصلاح تقطعت لمدير إدارة التربية بالمديرية حميد علي السليماني وأطلقت وابلا من النار على سيارته ما تسبب في تهشيمها أثناء محاولته الوصول إلى إدارة التربية برفقة نائبه رفاد الشنفي.

ولفت المصدر إلى أن الخلافات تأتي بعد أن كانت إدارة التربية والتعليم بالمحافظة أصدرت قراراً قبل حوالي أسبوعين بضغط من وزير التربية لتعيين رئيس فرع حزب الإصلاح بمديرية الحداء رفاد الفلاحي مديرا لإدارة التربية بالحداء لكن سرعان ما تم إعادة النظر بالقرار وإعادة السليماني إلى عمله وإلغاء القرار السابق الذي تم بموجبه تكليف الفلاحي.

ونسب موقع(المؤتمرنت) تأكيد المصدر بأن قرار مدير التربية والتعليم بذمار بإعادة حميد السليماني إلى عملة يأتي بعد أن نفذ التربويون في مديرية الحداء وقفات احتجاجية على القرار ما اضطر به إلى إعادة المدير السابق.

تجدر الإشارة إلى أن مدير التربية حميد السليماني تعرض خلال الأشهر الماضية للاختطاف من قبل مليشيات الإصلاح بالحداء فيما قام مجهولون بإطلاق النار على منزله لعدة مرات خلال شهر رمضان الماضي.


تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 24-يوليو-2024 الساعة: 09:32 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-29973.htm