الميثاق نت - عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية

الأربعاء, 29-أغسطس-2012
الميثاق نت -
أكد الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية أن اليمن يجتاز الصعاب والمعوقات في طريق تنفيذ المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة.

وقال: لقد انتصرت إرادة الإنسان اليمني وحكمته في تغليب مصلحة الوطن العليا وأمنه واستقراره ووحدته.. مشيرا إلى أن ما قطع في طريق ترجمة المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية على ارض الواقع شوطا كبير ولا يستهان به.

وأضاف لدى استقباله رئيس المنتدى الإنساني العالمي الدكتور هاني البناء اليوم في دار الرئاسة انه وبتعاون المجتمع الدولي وفي المقدمة الدول ذات العضوية الدائمة في مجلس الأمن ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي استطاع اليمن أن يتجنب ويلات الحرب والتشظي والتمزق ونظرا لموقعه في الخارطة الدولية والإقليمية جرى اهتمام عالي المستوى من اجل التسوية السياسية في اليمن.

وأشار الرئيس إلى أن ما يجري في السواحل والبحار من قرصنة قد لفت الأنظار بقوة إلى أهمية الخروج الآمن لليمن من اجل مصلحته وأمنه واستقراره ووحدته أولا ومن اجل سلامة المنطقة وتامين المصالح العالمية المتصلة بالتجارة والاقتصاد والمرور البحري وأهمية ممراته.

ولفت الرئيس إلى أن اليمن دفع ثمناَ باهظاً خلال الحرب الباردة نتيجة الصراعات بين الأقطاب الدولية وبعد الحرب الباردة توفرت الظروف الملائمة لإعادة الوحدة اليمنية وبناء اليمن الجديد.

ونوه الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى أن هناك فرصاً كثيرة لم تستغل من اجل الإصلاحات والتطور والنهوض بل كانت الصراعات تحول دون ذلك سواء بين الشطرين سابقا أو بين كل شطر لوحده أو المكايدات السياسية التي أعقبت قيام الجمهورية اليمنية.

وخلال اللقاء أشاد رئيس المنتدى الإنساني العالمي الدكتور هاني البناء بما تحقق لليمن على طريق تنفيذ التسوية السياسية التاريخية بمقتضيات المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة وخروج اليمن من الظروف الصعبة والأزمة الطاحنة الى آفاق السلام والوئام والتطور والنماء وبنا الدولة الديمقراطية المدنية الحديثة.

وقال إن اليمنيين غلبوا الحكمة واجتازوا الصعاب بخيارهم طريق السلام والوئام ولا بد من تعاون الجميع على المستوى الإقليمي والعالمي من اجل استكمال المرحلة الانتقالية بالنجاح المنشود حتى وصول اليمن إلى بر الأمان بوضع الخطط والرؤى .

وأضاف إن اليمن يعتبر رمانة الميزان ويجب أن تأخذ مكانها في المنطقة لتكون حجر الزاوية في التوازن الإقليمي والسلام الاجتماعي والتطور الاقتصادي .

حضر اللقاء مدير مكتب الإغاثة الإسلامية في ألمانيا طارق محمد عفيف ومدير العلاقات الخارجية في المنتدى خالد احمد المولد والأمين العام للمنتدى الإنساني في اليمن يحيى الدبا ورئيس المنتدى الإنساني في اليمن عباس زباره.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 24-يونيو-2024 الساعة: 07:31 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-28046.htm