الميثاق نت -  كشفت مصادر مطلعة لصحيفة المنتصف اليمنية من أن وزير الداخلية اليمني استغل غياب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي الذي يزور السعودية حاليا وقام بتصريف وتوزيع معسكر افراد النجدة في العاصمة صنعاء الى المحافظات بشكل مباشر .. وهو ما يؤكد وقوف اللواء المنشق علي محسن الاحمر وراء ذلك مباشرة ، وفي الوقت ذاته  ينافي تماما خطة اخرى كان قد اتفق عليها بنقل معسكر النجدة بشكل كامل وليس بتفتيت مكوناته وتوزيعها على المحافظات.

الثلاثاء, 14-أغسطس-2012
الميثاق نت -
كشفت مصادر مطلعة لصحيفة المنتصف اليمنية من أن وزير الداخلية اليمني استغل غياب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي الذي يزور السعودية حاليا وقام بتصريف وتوزيع معسكر افراد النجدة في العاصمة صنعاء الى المحافظات بشكل مباشر .. وهو ما يؤكد وقوف اللواء المنشق علي محسن الاحمر وراء ذلك مباشرة ، وفي الوقت ذاته ينافي تماما خطة اخرى كان قد اتفق عليها بنقل معسكر النجدة بشكل كامل وليس بتفتيت مكوناته وتوزيعها على المحافظات.
وطبقا لمصادر الصحيفة فقد اقدم الوزير وبتواطؤ مع قائد شرطة النجدة على هذا الفعل مستغلين غياب الرئيس هادي في أطار مخطط مدروس سلفا يقضي الى تفتيت وحدات شرطة النجدة اليمنية بشكل جذري.
تداعيات هذا الفعل انتجت توترا شديدا في محيط وزارة الداخلية نتيجة رفض الجنود لهذا التوزيع الخطير والممنهج ، وهو ما سعي لاحتوائه وزير الداخلية بأن قام بصرف " خط ناري" للمحتجين ، وقايضهم بالعلاوة السنوية مقابل السكوت عن هذا المشروع المخطط له في دهاليز الفرقة الاولى مدرع.
المصادر ذاتها اوردت ان هناك كشوفات جاهزة اعدها اللواء محسن واجنحة في حزب الاصلاح لأستبدال قوات النجدة بافراد من مليشيات الفرقة المنشقة ، وهو ما فسره ضباط وجنود في الفرقة ادلوا بشهادتهم بسماعهم محسن "يقسم" باحتواء شرطة النجدة ، وبأن اللواء بأن اللواء محسن مقدم على الايفاء باليمين الذي قطعه والتحدي الذي اقدم عليه بأن يجعل وحدات النجدة "مؤخرة" للفرقة الاولى مدرع كما كانت عليه قبل زمن.























نقلاً عن حشد نت







تمت طباعة الخبر في: الأحد, 14-يوليو-2024 الساعة: 04:46 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-27929.htm