الإثنين, 19-أكتوبر-2009
الميثاق نت - أكد رئيس قطاع الإعلام بلجنة الانتخابات ان اللجنة ماضية في ممارسة مهامها القانونية والدستورية والتزام المهنية المعبرة عن الحيادية والاستقلالية في إجراء الانتخابات التكميلية في الدوائر النيابية الشاغرة التي أخلاها البرلمان خلال الفترة القانونية المحددة بستين‮ ‬يوماً،‮ ‬التي‮ ‬تبدأ‮ ‬من‮ ‬تاريخ‮ ‬إعلان‮ ‬مجلس‮ ‬النواب‮ ‬إخلاء‮ ‬هذه‮ ‬الدوائر‮ ‬وإبلاغ‮ ‬اللجنة‮ ‬بإجراء‮ ‬انتخابات‮ ‬فيها‮..‬<br />
وقال الاستاذ عبده محمد الجندي عضو لجنة الانتخابات: لابديل أمامنا سوى إجراء الانتخابات الميثاق نت -
أكد رئيس قطاع الإعلام بلجنة الانتخابات ان اللجنة ماضية في ممارسة مهامها القانونية والدستورية والتزام المهنية المعبرة عن الحيادية والاستقلالية في إجراء الانتخابات التكميلية في الدوائر النيابية الشاغرة التي أخلاها البرلمان خلال الفترة القانونية المحددة بستين‮ ‬يوماً،‮ ‬التي‮ ‬تبدأ‮ ‬من‮ ‬تاريخ‮ ‬إعلان‮ ‬مجلس‮ ‬النواب‮ ‬إخلاء‮ ‬هذه‮ ‬الدوائر‮ ‬وإبلاغ‮ ‬اللجنة‮ ‬بإجراء‮ ‬انتخابات‮ ‬فيها‮..‬
وقال الاستاذ عبده محمد الجندي عضو لجنة الانتخابات: لابديل أمامنا سوى إجراء الانتخابات التكميلية في الدوائر النيابية الشاغرة.. مشيراً إلى أن اللجنة ابلغت أحزاب المشترك بموافاتها بقوام نسبتها في اللجان الإشرافية والأصلية والفرعية المتعارف عليها..
واعتبر رئيس قطاع الإعلام باللجنة العليا للانتخابات أن شرعية اللجنة تقررها الهيئات والمؤسسات الدستورية ممثلة بمجلس النواب وليس أحزاباً وأفراداً كحسن زيد.. الذي يفتقد الشرعية وكذلك حزبه الذي يفتقد الشرعية أيضاً.
مؤكداً‮ ‬ان‮ ‬نواب‮ ‬الشعب‮ ‬في‮ ‬المجلس‮ ‬رئيس‮ ‬الجمهورية‮ ‬وحدهما‮ ‬اللذين‮ ‬يمنحان‮ ‬الشرعية‮ ‬للجنة‮ ‬العليا‮ ‬للانتخابات‮.‬
وقال الجندي: إن مايطرح عبر الصحافة الحزبية والبيانات والخطابات الاتهامية ليست أكثر من مكايدات سياسية حزبية لاتنتقص من شرعية اللجنة العليا للانتخابات حتى إذا أخذ بالاعتبار ما كان قد اتفقت عليه الأحزاب الممثلة في مجلس النواب من إصلاحات سياسية وانتخابية، وإعادة تشكيل لجنة الانتخابات باعتبار ذلك لاتزال نوايا لاترتقي إلى مستوى الشرعية الدستورية والقانونية التي تنتقص من شرعية اللجنة العليا للانتخابات لأنهم- الأحزاب- لم يتفقوا على البديل ولم يمرروا ما اتفقوا عليه عن طريق المؤسسات الدستورية ناهيك أنهم لم يلتقوا أصلاً‮..‬
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 24-يوليو-2024 الساعة: 10:25 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-12214.htm