الأحد, 24-مايو-2009
الميثاق نت -
أستهجن ملتقى أبناء شهداء ومناضلي الثورة اليمنية التصريحات والدعوات التي تروج لها الأصوات النشاز من الحاقدين على الوطن اليمني ووحدته.
وقال الأخ غمدان الأشول رئيس الملتقى أن هذه العناصر الانفصالية من دعاة التخريب الذين يتوهمون بأن عجلة التاريخ ستعود إلى الوراء لتحقيق مكاسبهم الشخصية سينبذهم الوطن والشعب اليمني ويرميهم في مزبلة التاريخ.
مؤكداً وقوف أبناء الشهداء والمناضلين إلى جانب قيادتهم السياسية ممثلة بفخامة الأخ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره انطلاقاً من قناعاتهم الراسخة وإيمانهم القوي بالثوابت الوطنية التي قدم أبائهم من أجلها أرواحهم.
مطالبين بعدم التهاون مع كل من يدعو إلى الفوضى وتمزيق الوطن.
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 24-يوليو-2024 الساعة: 09:04 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-10321.htm