موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مصلحه الجمارك تقيم ورشة عمل حول الشراكة بين المصلحة ووسائل الإعلام الوطنية - ارتفاع حصيلة الشهداء في غزة إلى 35984 - اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى: الإفراج عن 112 أسيراً من الطرف الآخر - نائب رئيس المؤتمر يعزي آل جعيل - الرهوي: الوحدة حققت لليمن الكثير من المنجزات رغم المؤامرات والفتن - أبو عبيدة يعلن أسر جنود إسرائيليين - قيادات حزبية تهنئ أبو راس بعيد الوحدة وتدعو للحفاظ عليها - لتأمين الاستقرار التمويني.. أجهزة تعقب في وسائل نقل الغاز بصنعاء - نائب رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الشيخ فرحان الأبرقي - اجتماع بصنعاء يناقش آليات حصر وتقييم أضرار العدوان -
الأخبار والتقارير
الأربعاء, 29-أكتوبر-2008
الميثاق نت - غطت الخدمات الاسعافية من المواد الغذائية والعلاجية والعينية التي وزعتها أمس اللجنة الاشرافية المكلفة بمضاعفة جهود الانقاذ والاغاثة في محافظتي حضرموت والمهرة برئاسة نائب رئيس الوزراء للشئون الداخلية صادق أمين ابوراس الآلاف من المتضررين في مديريات القطن وتريم والخشعة وبقية المنطق المنكوبة بالوادي والصحراء. وتفقد نائب رئيس الوزراء ومحافظ حضرموت الميثاق نت -
غطت الخدمات الاسعافية من المواد الغذائية والعلاجية والعينية التي وزعتها أمس اللجنة الاشرافية المكلفة بمضاعفة جهود الانقاذ والاغاثة في محافظتي حضرموت والمهرة برئاسة نائب رئيس الوزراء للشئون الداخلية صادق أمين ابوراس الآلاف من المتضررين في مديريات القطن وتريم والخشعة وبقية المنطق المنكوبة بالوادي والصحراء. وتفقد نائب رئيس الوزراء ومحافظ حضرموت سالم احمد الخنبشي مخيمات الإيواء التي نصبتها لجنة الاغاثة والانقاذ في مديريات القطن وتريم والخشعة وقامت إثر ذلك بتوزيع المواد الغذائية والعينية اللازمة للمقيمين في مخيمات الإيواء. وزودت اللجنة اثناء اطلاعها على حجم الاضرار التي خلفتها الكارثة في مديرية القطن بمنطقتي حصن آل الزوع وساحة الحاج علي واللتين تعرضتا للتدمير بشكل شبه كامل ولازالتا تعانيان من تهديد المستنقعات المائية التي قد تتحول بصورة مفاجئة إلى كارثة صحية، زودت المنكوبين بالمواد الغذائية الضرورية ووسائل الراحة من فرش وبطانيات بما يكفي النازحين المقيمين في مخيمات الإيواء. واوضح الاهالي لنائب رئيس الوزراء أن 594 منزلا تعرضت للهدم بشكل كامل وجزئي وتعرضت المساحات الزراعية للتلف ونفوق عشرات الآلاف من المواشي والاغنام.. مشيرين إلى أن مخيمات الإيواء استطاعت استيعاب معظم النازحين من منازلهم وأنهم بحاجة إلى الاستمرار في تزويدهم بالمواد الغذائية والاسعافات الطبية اللازمة. ودعا المواطنون عبر اللجنة الاشرافية إلى ضرورة تقديم العون والمساعدة الانسانية لتعويضهم عن ممتلكاتهم التي افتقدوها اثناء دهم السيول على قراهم ومنازهم بشكل مفاجئ ولم يستطيعوا انقاذ ممتلكاتهم ومدخراتهم المالية والعينية. وفي مديرية تريم بمنطقتي المرقدة والكروسي وبالذات في المخيم الذي يأوي مايزيد عن 656 شخصا قامت اللجنة بتزويدهم بـ500 حالة غذائية المكونة من القمح والأرز والسكر والحليب وبقية المواد الغذائية الضرورية ومستلزمات الراحة لازال الاحتياج قائماً للأدوية الصحية. واطلعت اللجنة على مخلفات كارثة السيول في مديرية حور العين بمناطق فضح الشرقية والشمالية وبدرة والتي جرفت منازل المواطنين والمنشآت الخدمية في المنطقة واتلفت الممتلكات الزراعية للمواطنين القاطنين بتلك القرى بسبب انعكاس مجرى السيل من مكانه الطبيعي وتحوله صوب المساكن والقرى المأهولة ووضعها في خطر دائم. واستكملت اللجنة أمس توزيع المون والغذاء على مخيمات الإيواء اللازمة للنازحين ومنحهم 1000 حالة غذائية ومستلزمات الراحة ولازال الفريق الصحي يجري دراسة لتحديد الاحتياجات الاولية من الاسعافات الطبية والخدمات العلاجية للنازحين عن قراهم بسبب الكارثة. ووجه رئيس اللجنة الفريق الخاص بتشييد الخيام بمضاعفة المخيمات اللازمة لاستيعاب الأسر المتبقية في منطقة بحران والتي تهدمت منازل المواطنين بشكل كلي وجزئي وأصبحت غير صالحة للسكن00 بالاضافة إلى تخصيص 1000 حالة غذائية مماثلة للنازحين والمتضررين من ابناء تلك المنطقة. وفي مديرية الخشعة اطلع نائب رئيس الوزراء ومحافظ حضرموت ومعهما وكيل أول وزارة الاشغال العامة والطرق الدكتور عبدالملك هزاع الجولحي على حجم الاضرار التي لحقت بقرى ومناطق الخشعة بالاضافة إلى سير ادارة مخيمات الإيواء وتوزيع المواد الغذائية والاسعافية في تلك المنطق. وأكد ابو راس للمواطنين أن فرق العمل التي شكلت ستعمل خلال اليومين القادمين على النزول إلى المناطق المتضررة لتوفير بقية الخدمات الاساسية من كهرباء واتصالات واصلاح وصيانة الطرق بالاضافة إلى الكشف الصحي الذي سيطال كافة المناطق المتضررة لمعرفة الاحتياجات اللازمة لمكافحة الأوبئة التي قد تهدد حياة المواطنين بشكل مفاجئ. وأشار إلى أن توجيهات رئيس الجمهورية تؤكد على زيارة وتفقد كافة المواطنين والاستماع إلى همومهم وحل مشاكلهم فورا.. مؤكدا أن ما تقوم به الفرق الميدانية المنتشرة الآن في مختلف المناطق من اصلاح وتجهيز عبارة عن اسعافات أولية. وقال: إن اللجان المختصة والمشكلة من اعضاء المجالس المحلية والجهات المعنية بإشراف مدراء المديريات قد باشرت مهامها في حصر ممتلكات المواطنين التي تعرضت للاضرار والتلف وتقدير قيمتها المادية إلى جانب اللجان الخاصة بحصر الاراضي الزراعية التي تعرضت للتلف لمعرفة حجم الاضرار الاقتصادية الناتجة عنها. وكان نائب رئيس الوزراء ومحافظ حضرموت قد استقبلا الوفد الطبي العسكري التابع لدولة الامارات العربية الشقيقة الذي بدأ أمس تجهيز مستشفي ميداني موقت لتقديم الخدمات العلاجية اللازمة للمرضى في منطقة تتوسط مدن تريم وشبام وسيئون. وأشاد ابو راس والخنبشي بالمساعدات التي تقدمها دولة الامارات العربية المتحدة والتي تعكس عمق العلاقات الاخوية بين البلدين الشقيقين.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الوحدة اليمنية بين  التحدي والمأمول
د. عبدالعزيز محمد الشعيبي

عِزَّة اليمن بوحدته واستقراره
هايدي مهدي*

في ذكرى 22 مايو
د. أبو بكر القربي

مقاربة الوحدة وواحدية الثورة اليمنية ووحدة المصير المُشترَك
أ.د. أحمد مطهر عقبات*

34 عاماً من عمر الوحدة.. ثرثرات من قلب الحدث
يحيى العراسي

إلى قادة الأطراف الأربعة
يحيى حسين العرشي*

مُتلاحمون مهما كان
علي حسن شعثان*

الوحدة اليمنية رهان لا يعرف الخسارة
د. طه حسين الهمداني

الوحدة.. المُفترَى عليها..!!
د. عبدالوهاب الروحاني

الوحدة اليمنية قدر ومصير
عبدالسلام الدباء

حلم شعب
د. محمد عبدالجبار المعلمي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)