موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


إحباط محاولة تهريب أدوية في صنعاء - جرائم العدوان في مثل هذا اليوم 24 فبراير - ارتفاع حصيلة الشهداء في غزة إلى 29606 - الاحتلال يدمر منزل ياسر عرفات في غزة - مسيرة مليونية بصنعاء دعماً وإسناداً لفلسطين - الدكتوراه للسقاف من كلية الشريعة والقانون جامعة صنعاء - فتح طريق "صنعاء - صرواح - مأرب" - لماذا عجزت حكومة عدن عن تحسين معيشة المواطنين بعد هذه السنوات من الارتهان للعدوان؟! - احتفاءً بيومها العالمي.. العدالة الاجتماعية مبدأ أساسي لبناء الدولة المدنية الحديثة - ارتفاع عدد الشهداء في غزة إلى 29410 -
مقالات
الميثاق نت -

الجمعة, 08-ديسمبر-2023
د‮. ‬عبدالخالق‮ ‬هادي‮ ‬طواف‮ ‬ -
عندما يتم بناء الدولة فإن التركيز يكون على بناء العقول المناسبة من خلال منظومة تعليم تركز على حث العقول على التفكير والنقد والنظر للأمور من زوايا متعددة، دَعْك من التعليم المؤدلج بمرويات تاريخية ودينية منحازة، دَعْك من ذلك النظام التعليمي المعتمد على مدرسين‮ ‬بلا‮ ‬راتب‮ ‬ولا‮ ‬حرية‮ ‬ولا‮ ‬قدرة‮ ‬اجتماعية‮ ‬ومهارات‮ ‬شخصية‮ ‬فكلاهما‮ ‬سيولّدان‮ ‬أتباعاً‮ ‬بلا‮ ‬عقول‮ ‬ونزقاً‮ ‬وتطرفاً‮ ‬لا‮ ‬حد‮ ‬له،‮ ‬وانخفاضاً‮ ‬في‮ ‬مستوى‮ ‬الأمة‮ ‬وتلاشي‮ ‬مقومات‮ ‬البناء‮ ‬المستقبلي‮.‬
بالتعليم بُنيت اليابان، وبه تعلم اليابانيون حب الوطن وليس حب الامبراطور رغم معاني وعظمة الإمبراطورية في فكر كونفوشيوس.. ركز اليابانيون على بناء صورة جديدة للوطن ليست مرتهنة على شخص يؤلَّه أو فكر يفرّق او رؤى متناقضة..
بدأوا بتعليم النشء النظافة والترتيب والاحترام والالتزام على الصعيد الشخصي، وبهكذا لبنات ظهرت اليابان الجديدة عبارة عن ماكنات للبناء والإصرار على تجاوز نكبة هيروشيما وناجازاكي وأصبح الياباني يسعى نحو تجاوز كارثة الحرب المدمرة التي قتلت فيهم روح الساموراي العنيفة وشكلت فيهم ساموراياً جديداً قائماً على البحث عن معارف ومهارات جديدة لبناء اليابان وسرعان من أتت ثمار هذا التوجه بسرعة فقد اختفت الأيديولوجية التي تكره الآخر غير الياباني وتحولت بهدوء إلى السيطرة الاقتصادية والبناء والتعمير وتجاوز مرحلة الكراهية لما مضى‮ ‬من‮ ‬تاريخ‮ ‬الحرب‮ ‬ونظروا‮ ‬بإيجابية‮ ‬للجميع‮..‬
حرقوا‮ ‬المراحل‮ ‬بهكذا‮ ‬توجه‮ ‬وبهذه‮ ‬الأفكار،‮ ‬فاستحق‮ ‬النموذج‮ ‬الياباني‮ ‬الاحترام‮ ‬وأن‮ ‬يكون‮ ‬قدوة‮ ‬وعبرة‮ ‬لجميع‮ ‬الأمم‮ ‬التي‮ ‬تعرضت‮ ‬لظروف‮ ‬عنيفة‮.‬
اليمن يمر بظروف صعبة تتطلب لملمة الجِرَاح وبناء الداخل فلن يكفي ما حصل في غزة لكي ينسى المواطن أوجاعه ولن يستمر هذا التخدير طويلاً فسيعود المواطن إلى لعق جِراحه وانتظار أن يجد من يطببها.. ونأمل من الحكومة ان تلتفت للشعب وما يعانيه من جور الجباية وغبن الإنفاق‮ ‬وسطحية‮ ‬الخدمات‮ ‬التي‮ ‬يحصل‮ ‬عليها‮..‬
الحرب‮ ‬انتهت‮ ‬ولا‮ ‬داعي‮ ‬للبحث‮ ‬عن‮ ‬حرب‮ ‬عسكرية‮ ‬أخرى،‮ ‬نحتاج‮ ‬للحكومة‮ ‬التي‮ ‬تفكر‮ ‬في‮ ‬بناء‮ ‬الاقتصاد‮ ‬لا‮ ‬العمارات‮ ‬والفلل‮ ‬والسيطرة‮.‬


أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
في ذكرى رحيله.. المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس- رئيس المؤتمر الشعبي العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
أخلاقيات الجيش "الأكثر أخلاقية" !!
د.عبدالوهاب الروحاني

من أجل بِناء دولة مدنية ومُواطَنة مُتساويَة
د. طه حسين الهمداني

جيل اليمن القائم.. القادم
أنور العنسي

فن التعامل مع الصعوبات وتحقيق النجاح
عبدالسلام الدباء

مَوْتُ الضمير الإنساني
د. فاطمة بخيت

الشهيد الصَمَّاد: مهندس التوافقات
الشيخ/ عبدالمنان السنبلي

التصنيف بالتصنيف
أحمد الزبيري

عناية كل العميان!
عبدالرحمن بجاش

ابـــن الجـــــاوي
حسن عبدالوارث*

العصيدة الأمريكية!
عبدالملك سام

" المثلية " في البنتاجون والتطبيع!!
مطهر الأشموري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)