موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الاحتلال يدمر منزل ياسر عرفات في غزة - مسيرة مليونية بصنعاء دعماً وإسناداً لفلسطين - الدكتوراه للسقاف من كلية الشريعة والقانون جامعة صنعاء - فتح طريق "صنعاء - صرواح - مأرب" - لماذا عجزت حكومة عدن عن تحسين معيشة المواطنين بعد هذه السنوات من الارتهان للعدوان؟! - احتفاءً بيومها العالمي.. العدالة الاجتماعية مبدأ أساسي لبناء الدولة المدنية الحديثة - ارتفاع عدد الشهداء في غزة إلى 29410 - جرائم العدوان في مثل هذا اليوم 22 فبراير - 4 غارات أمريكية بريطانية على الحديدة - تبدأ غداً.. موعد صيام الأيام البيض "الشعبانية" لهذا العام -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 20-نوفمبر-2023
إياد‮ ‬فاضل‮ ❊‬ -
المزاج‮ ‬العام‮ ‬للجالية‮ ‬العربية‮ ‬بالولايات‮ ‬المتحدة‮ ‬الأمريكية‮ ‬تشوبه‮ ‬مصالح‮ ‬وتطلعات‮ ‬مختلفة‮ ‬وتعدد‮ ‬في‮ ‬انطلاقاته‮ ‬السياسية‮ ‬والدينية‮ ‬والمذهبية‮ ‬حسب‮ ‬حالة‮ ‬الانتماء‮. ‬
وكل ذلك لاشك جعل من هذا المزاج لا يستطيع أن يحدد موقفا من قضاياه العربية المصيرية أو في تبني رؤية انتخابية موحدة تصب لصالح العرب وتخدم قضاياهم وتبرزهم كقوة سياسية وانتخابية جديرة أن تلفت أنظار السياسيين إلى مطالبهم المشروعة وتضع حداً لحالة التهميش التي تعاني‮ ‬منها‮ ‬الجالية‮ ‬العربية‮ ‬والذي‮ ‬من‮ ‬أسبابه‮ ‬ركودها‮ ‬وعجزها‮. ‬
ولاريب أن الأحداث المؤسفة التي تشهدها فلسطين وخاصة قطاع غزة لم تحرك المزاج العربي بعد إلى البحث المسئول عن طرق وأساليب الاستغلال الأمثل للانتخابات الأمريكية وبما يجعل المعدون للبرامج الانتخابية حريصون على التعامل معهم كجالية لا صوت انتخابي مؤثر بالاضافة إلى ما تمتلكه من ارتباطات وثيقة مع جاليات عديدة ومنها الجاليات الإسلامية والتي يمكن أن تشكل جميعها أدوات ضغط حقيقية تفرض على أي إدارة انتخابية التعامل معها من منطلق حيثيات التأثير الإيجابي الذي تحدثه على الواقع.
وحقيقة إن محاولة هنا للقيام باستنهاض الجالية العربية يتطلب حالة من التناغم بين مختلف الشخصيات المؤثرة داخل الجالية وكذا عملية تعزيز عملية الاتصال والتواصل بهدف بلوغ رؤية انتخابية مشتركة تتجاوز الانتماءات الضيقة للجالية وتدفع بمختلف طاقاتها إلى لعب دور حقيقي‮ ‬وفاعل‮ ‬يضمن‮ ‬تحقيق‮ ‬أهدافها‮ ‬كجالية‮ ‬لديها‮ ‬العديد‮ ‬من‮ ‬المشاكل‮ ‬والصعوبات‮ ‬ولديها‮ ‬قضايا‮ ‬قومية‮ ‬يتطلب‮ ‬منها‮ ‬العمل‮ ‬على‮ ‬خدمتها‮ ‬والتعريف‮ ‬بها‮. ‬
وكل ذلك لا ريب يحتاج إلى قناعات حقيقية مالم فإن الجالية العربية ستظل أسيرة لمشكلاتها الداخلية وانتماءاتها القطرية ومرجعياتها المذهبية.. ما يعني أنها وبكل ما يمثله هذا الواقع المؤسف كونها نسخة من واقع عربي متشرذم تتفاعل مع تناقضاته ويزيد من معاناتها.

‮❊ ‬المسئول‮ ‬الإعلامي‮ ‬بفروع‮ ‬المؤتمر‮ ‬بالولايات‮ ‬المتحدة‮ ‬الأمريكية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
في ذكرى رحيله.. المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس- رئيس المؤتمر الشعبي العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
أخلاقيات الجيش "الأكثر أخلاقية" !!
د.عبدالوهاب الروحاني

من أجل بِناء دولة مدنية ومُواطَنة مُتساويَة
د. طه حسين الهمداني

جيل اليمن القائم.. القادم
أنور العنسي

فن التعامل مع الصعوبات وتحقيق النجاح
عبدالسلام الدباء

مَوْتُ الضمير الإنساني
د. فاطمة بخيت

الشهيد الصَمَّاد: مهندس التوافقات
الشيخ/ عبدالمنان السنبلي

التصنيف بالتصنيف
أحمد الزبيري

عناية كل العميان!
عبدالرحمن بجاش

ابـــن الجـــــاوي
حسن عبدالوارث*

العصيدة الأمريكية!
عبدالملك سام

" المثلية " في البنتاجون والتطبيع!!
مطهر الأشموري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)