موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


جرائم العدوان في مثل هذا اليوم 29 فبراير - أكثر من 30 ألف شهيد في غزة منذ 7 أكتوبر - جرائم العدوان في مثل هذا اليوم 28 فبراير - قرابة 30 ألف شهيد في قطاع غزة - الإعلان رسمياً عن فتح طرق رئيسية في تعز - الاتصالات تكذب ادعاءات بشأن الكابلات البحرية - وزير النقل يؤكد التزام اليمن بسلامة الملاحة البحرية - جرائم العدوان في مثل هذا اليوم 27 فبراير - أكثر من 100 ألف شهيد وجريح في غزة - دعوات فلسطينية للنفير واعتبار الثلاثاء القادم “يوم غضب” -
مقالات
الميثاق نت -

الخميس, 26-يناير-2023
عبدالجليل‮ ‬احمد‮ ‬ناجي -
لقد كان على المؤتمر كتنظيم سياسي عريق وصاحب خبره إدارية وسياسية في عهد الأستاذ صادق أمين أبو راس رئيس المؤتمر الشعبي العام أن يمارس سياسة رزينة تتسم بالصبر والثبات والتحمل وأحيانا تصل إلى حد الصمت وقلة ردود الفعل حتى تجاه بعض التصرفات والأصوات النزقة التي تصدر من هنا أو هناك بهدف تعكير الأجواء بقصد أو بدون قصد، والعمل من أجل تخفيف حدة الصراعات البينية إلى حد العدم، حفاظا على نجاح مسار التحالفات السياسية ووحدة الصف الوطني تحت مظلة المجلس السياسي الأعلى، وحفاظا على السلم الاجتماعي, في مجتمع أنهكته الأحداث واصبح‮ ‬يتحمل‮ ‬أعباء‮ ‬كثيره‮ ‬ناتجه‮ ‬عن‮ ‬العدوان‮ ‬والحرب‮ ‬والحصار‮ ‬الاقتصادي‮ ‬وغلاء‮ ‬الأسعار‮ ‬وقلة‮ ‬فرص‮ ‬العيش‮ ‬الكريم‮ ‬وتراجع‮ ‬الموارد‮ ‬والاستثمارات‮ ‬وانقطاع‮ ‬المرتبات،‮ ‬والحرمان‮ ‬من‮ ‬الخدمات‮ ‬الضرورية‮..‬
إن مجتمع مثقل بالأعباء والهموم والجراحات لهو بحاجه إلى سياسه عقلانية وتفاهمات تخفف عنه الأعباء وتلملم جراحاته حتى تعود الحياة إلى مسارها الطبيعي ويتحقق السلام العادل والشامل، لكن ذلك لا يعني الرضوخ التام وترك بعض التصرفات الرعناء والفردية غير المسئولة والمضرة‮ ‬بالوطن‮ ‬ومصالحة‮ ‬خصوصاً‮ ‬تلك‮ ‬التي‮ ‬تتجاوز‮ ‬القوانين‮ ‬واللوائح‮ ‬وتمضي‮ ‬في‮ ‬الطريق‮ ‬الخطأ‮ ‬والتي‮ ‬يجب‮ ‬أن‮ ‬يكون‮ ‬هنالك‮ ‬آليات‮ ‬تنسيق‮ ‬مشتركه‮ ‬تعالج‮ ‬مثل‮ ‬هذه‮ ‬الاختلالات‮ ‬أولا‮ ‬بأول‮..‬
إن على كل قيادات وقواعد المؤتمر الشعبي العام أن تدرك جيدا أن أمامهم اليوم مسئولية كبيره في الحفاظ على وحدة المؤتمر الشعبي العام والاصطفاف خلف قيادة المناضل الأستاذ/ صادق أمين أبو راس رئيس المؤتمر الشعبي العام، وحماية المؤتمر من دعوات التمزق والتفريخ، لأن الحفاظ على وحدة وتماسك المؤتمر الشعبي العام يعني الحفاظ على عامل التوازن داخل الحياة السياسية وعلى تنظيم سياسي عريق يحمل مشروع سياسي كبير أجمعت عليه شريحه واسعة من أبناء شعبنا اليمني ومازالت تعلق عليه الآمال في أن يساهم بفعالية في تحقيق توازن سياسي فاعل ويكون‮ ‬محطة‮ ‬تقارب‮ ‬يلتقي‮ ‬عندها‮ ‬فرقاء‮ ‬الصراعات‮ ‬من‮ ‬أجل‮ ‬الحوار‮ ‬اليمني‮ ‬اليمني‮ ‬وصولا‮ ‬إلى‮ ‬تحقيق‮ ‬السلام‮ ‬العادل‮ ‬والشامل‮.‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
في ذكرى رحيله.. المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس- رئيس المؤتمر الشعبي العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
لتكن مبادرة فتح الطرقات بداية حقيقية لفتح طرق الحوار
حسين علي الخلقي

أخلاقيات الجيش "الأكثر أخلاقية" !!
د.عبدالوهاب الروحاني

من أجل بِناء دولة مدنية ومُواطَنة مُتساويَة
د. طه حسين الهمداني

جيل اليمن القائم.. القادم
أنور العنسي

فن التعامل مع الصعوبات وتحقيق النجاح
عبدالسلام الدباء

مَوْتُ الضمير الإنساني
د. فاطمة بخيت

الشهيد الصَمَّاد: مهندس التوافقات
الشيخ/ عبدالمنان السنبلي

التصنيف بالتصنيف
أحمد الزبيري

عناية كل العميان!
عبدالرحمن بجاش

ابـــن الجـــــاوي
حسن عبدالوارث*

العصيدة الأمريكية!
عبدالملك سام

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)