موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


إستحقاقا حتميا لتضحيات جسيمة .. قيادات سياسية تهنئ أبو راس بعيد الاستقلال - فروع المؤتمر تهنئ ابوراس بعيد الاستقلال وتشيد بمواقف التنظيم مع فلسطين - الهياشي مهنئا أبو راس .. 30 نوفمبر نبراساً دائما لمواجهة الغزاة عبر العصور - هيئات المؤتمر تهنئ ابوراس وتؤكد أن اليمنيين سيكررون الانتصار على المحتلين الجدد - الشريف يهنئ أبو راس بعيد الاستقلال الـ30 من نوفمبر - شركة جمعان تحصل على شهادة ( الإيزو)  - جامعة صنعاء تحيي الذكرى الأولى لرحيل المقالح - العدوان على غزة.. 16 ألف شهيد و6 آلاف مفقود - رئيس مصلحة الجمارك يتفقد سير العمل بجمركي الحديدة والصليف - رئيس المؤتمر يعزي بوفاة اللواء عبدالرحمن البروي -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت -

الأربعاء, 24-أغسطس-2022
كتب‮/ ‬إبراهيم‮ ‬الحجاجي‬‬ -
40 عاماً منذ تأسيس حزب الشعب وواجهة الوطن، 40 عاماً منذ تأسيس حزب البناء والتنمية الشاملة، 40 عاماً منذ تأسيس اللبنات الأولى لدولة المؤسسات والنظام والقانون والوحدة الوطنية، 40 عاماً منذ تأسيس ركائز الحرية والسلام والتعايش والوسطية، 40 عاماً منذ تأسيس الحزب‮ ‬الذي‮ ‬رفع‮ ‬مداميك‮ ‬وجدار‮ ‬السيادة‮ ‬الوطنية،‮ ‬وقدم‮ ‬اليمن‮ ‬الى‮ ‬العالم‮ ‬كدولة‮ ‬موحدة‮ ‬لها‮ ‬كيانها‮ ‬ومكانتها‮ ‬بين‮ ‬الأمم،‮ ‬40‮ ‬عاماً‮ ‬منذ‮ ‬زرع‮ ‬ثقافة‮ ‬الانتماء‮ ‬والانتصار‮ ‬لكل‮ ‬القضايا‮ ‬الوطنية‮.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
نحتفل بالذكرى الـ40 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام، الحزب الوطني الرائد صاحب السواد الأعظم من الشعب اليمني، وعندما نحتفل بذكرى تأسيسه كل عام فإن الاحتفال ليس مجرد مظهر مناسباتي أو شعارات، بقدر ما هو احتفال بنهج هذا الحزب الكبير وما تحتوي ثقافته من مبادئ دينية ووطنية، ورؤى سياسية واقتصادية وثقافية واجتماعية وغيرها، التي لا تخرج جميعها قيد أنمُلة عن الثوابت الوطنية والانتصار لقضايا الوطن والشعب بل والأمتين العربية والاسلامية، وهو ما ترجمها خلال مسيرته العظيمة طوال 40 عاماً.
المؤتمر الشعبي العام جاء كضرورة حتمية لإخراج البلد من ويلات الحروب الأهلية والنعرات المناطقية آنذاك قبل 40 عاماً، إضافة الى افتقار البلد لمقومات الحياة وفي مقدمتها التعليم، الى تم الاجتماع التأسيسي يوم 24 أغسطس 1982م، وخرج بالميثاق الوطني كدليل وطني فكري ونظري بل يعتبر بمثابة دستور ومرجعية وطنية لحل كافة الأزمات والمشاكل، حيث عمل على إخماد كافة الحروب الأهلية التي كانت تعيث بالبلد خراباً ودماراً ورعباً، ثم شرع ببناء الانسان من خلال بناء عشرات المدارس والمعاهد والجامعات، واستخراج النفط والغاز وشق وسفلتة الطرق والجسور والأنفاق وكذا المرافق الصحية والمنشآت الشبابية والرياضية، بالإضافة الى إنشاء وتطوير عدد من المطارات والموانئ، وفي مجالات الكهرباء والاتصالات والمياه والسدود وغيرها من المنجزات الكبيرة التي ما زالت شاهدة للعيان.
ما ذكرنا بشكل سطحي للتذكير بأن كل ذلك تحقق والمؤتمر الشعبي العام على رأس السلطة والحكم، الذي أرسى من خلاله الأمن والاستقرار في عموم سائر البلاد، ويحسب له تحقيق أهم منجز في تاريخ اليمن وهو اعادة تحقيق الوحدة اليمنية المباركة في الـ 22 من مايو 1990م والى جانبه‮ ‬شركاء‮ ‬وحدويون‮ ‬وفي‮ ‬مقدمتهم‮ ‬الحزب‮ ‬الاشتراكي‮ ‬اليمني‮.‬‬‬‬‬‬‬‬‬
المؤتمر واجه الكثير من الصعوبات والمخاطر والتحديات في مختلف المراحل منذ تأسيسه، وسنسلط الضوء على آخر أربعة أعوام التي تعتبر مرحلة مفصلية وتاريخية، خاصة عقب أحداث ديسمبر 2017م، حيث ظن الكثير أن الحزب انتهى بتلك الاحداث، دون إدراكهم أن المؤتمر حزب ذو فكر ونهج وطني وشعبي ولا يتعلق الأمر أو بقاؤه بأشخاص، حيث انبرى ابن الوطن والمؤتمر المخلص الشيخ صادق ابو راس للملمة الأوراق بدءاً باجتماع الأمانة العامة مطلع 2018م وحل الكثير من المشاكل التي خلفتها تلك الاحداث وسارع في اتخاذ العديد من الاجراءات التنظيمية، أهمها اجتماع اللجنة الدائمة الرئيسية في 2 مايو 2019م بالعاصمة صنعاء الذي يعتبر يوماً مشهوداً في تاريخ الحزب ولحظة تأسيس ثانية وحقيقية كما ذكرنا سابقاً، كونها جاءت عقب رحيل العديد من القيادات الى صف العدوان والى أحضان التيارات والقوى الأخرى، وهي بطبيعة الحال القيادات‮ ‬التي‮ ‬نهشت‮ ‬باسم‮ ‬المؤتمر‮ ‬وكونت‮ ‬لها‮ ‬مصالح‮ ‬خاصة،‮ ‬أي‮ ‬أن‮ ‬من‮ ‬بقي‮ ‬هم‮ ‬المؤتمريون‮ ‬الوطنيون‮ ‬المخلصون‮ ‬الذي‮ ‬يحترمون‮ ‬الانتماء‮ ‬السياسي‮ ‬الحقيقي‮.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
في ذلك اليوم تم انتخاب قيادة جديدة للمؤتمر من قبل اللجنة الدائمة الرئيسية التي حضرت من مختلف محافظات اليمن رغم الاوضاع الأمنية والظروف السياسية المحيطة، حيث شكل الاجتماع نصاباً في الحضور لم يسبق له مثيل في اجتماعات المؤتمرات العامة السابقة، واختارت بإرادتها الكاملة وقناعتها التامة الشيخ صادق بن أمين ابو راس رئيساً للحزب ونواباً له وغازي احمد علي أميناً عاماً، وبذلك قيادة شرعية تم انتخابها وفقاً للائحة الداخلية والتنظيمية للمؤتمر وبموجب الدليل النظري الميثاق الوطني، أي تم منحها كافة الصلاحيات لاتخاذ الاجراءات‮ ‬والقرارات‮ ‬التي‮ ‬تراها‮ ‬مناسبة‮ ‬لمصلحة‮ ‬الحزب‮ ‬والوطن،‮ ‬ولا‮ ‬يحق‮ ‬لأي‮ ‬عضو‮ ‬أو‮ ‬شخص‮ ‬الاعتراض‮.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
نجاحات كبيرة حققتها قيادة المؤتمر ممثلة بالشيخ صادق ابو راس، سواء في الجانب التنظيمي الذي أعاد المؤتمر الى الواجهة السياسية والحضور الوطني، أو المشاركة الشعبية أو الجانب الإداري والفني وفي المقدمة إعادة ترميم وتأهيل مقر اللجنة الدائمة بالعاصمة صنعاء الذي كان عبارة عن مبنى مدمر بكل أروقته وأقسامه بفعل أحداث 2011م وما تبعها حتى قبل بدء الترميم، مع ذلك لم يسلم المؤتمر وقيادته الوطنية المخلصة من الحملات الاعلامية المسعورة، التي تستهدفه بين الحين والآخر في مختلف الوسائل، بل وصل قبحها الى خصوصيات رئيس المؤتمر.
من المغرضين للمؤتمر وقيادته من يدعون مؤتمريتهم وهم في أحضان العدوان، يدعون أن المؤتمر وأعضاءه يتبعون الحوثيين أو أنصار الله، والحقيقة هي شراكة وطنية لمواجهة العدوان رغم الخلاف الحاصل في كثير من الأمور، إلا أن مواجهة العدوان تجعل المؤتمر ينظر الى تلك الخلافات كصغائر، لأن الدفاع عن الوطن في مختلف الوسائل وكلاً من مكانه يحتم الوقوف مع شركاء الصمود صفاً واحداً، وليس في ذلك أي عيب بقدر ما هو شرف وطني كبير، لأن هذا لدى المؤتمر موقف وطني ثابت وفي مقدمة المهام التي أسس ووُجد من أجلها..
تحية خالصة لقيادة المؤتمر الشعبي العام ممثلة بالشيخ صادق بن أمين ابو راس، على جهوده المؤتمرية والوطنية، وندعو كل المؤتمريين الشرفاء الى الوقوف صفاً واحداً مع قيادة الحزب الوطنية ممثلة بأبو راس، وعدم الالتفات لبعض المزوبعين في فنجان الافلاس واللاأخلاق، تحية‮ ‬لكل‮ ‬مؤسسي‮ ‬هذا‮ ‬الحزب‮ ‬الوطني‮ ‬الرائد‮.‬‬‬‬‬‬‬‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
30 نوفمبر.. ودروس الأمس واليوم
فريق ركن دكتور/ قاسم لبوزة- نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
استقلال مجيد
نبيل الجماعي

30 نوفمبر .. ملحمة ثورية وتحررية متجددة
إبراهيم ناصر الجرفي

ورحل الاستعمار  
عبدالجليل أحمد ناجي

30 نوفمبر .. تاريخ يتجدد  
راسل القرشي

  أطول ثورة تحررية في العالم    
د . عبدالعزيز البكير *  

الاستقلال محفز للحرية والسيادة  
عبدالقادر الصوفي *  

يومٌ خالد في ذاكرة التاريخ والأجيال اليمنية    
مبارك حزام العسالي

  الثلاثون من نوفمبر .. أبرز محطات الماضي والحاضر  
د / جابر يحيى علي البواب *

30 نوفمبر 1967م أكبر مثال .. اليمن عصيُّ على الاحتلال
أ . د / محمد حسين النظاري *

نوفمبر وعروبة التحرير  
د . عبدالعزيز محمد الشعيبي

  غزة تهزم الصهاينة  
أحمد الزبيري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2023 لـ(الميثاق نت)