موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


بن حبتور يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - جيش العدو الصهيوني يعترف بمصرع ضابطين واصابة آخرين - القواتِ المسلحةِ اليمنية تنفذ ثلاث عمليات بحرية (نص البيان) - السيد عبدالملك الحوثي يهنئ رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - الصحة تدين استهداف المجمع الحكومي وإذاعة ريمة - 37232 شهيداً منذ بدء العدوان على غزة - رغم أضرارها الصحية.. ملابس "الحراج" ملاذ الفقراء - فِعْلٌ شعبي.. يتحدى صُنَّاع المعاناة..هل تنتصر حسن النوايا على سوء الحرب..؟ - النظام السعودي يفرض مزيداٍ من العراقيل على الحجاج اليمنيين بمشاركة مرتزقته - عدوان أمريكي بريطاني جديد على الحديدة -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت - أكد اللقاء التحضيري الموسع لأعضاء المؤتمر الشعبي العام لمحافظة إب المقيمون في صنعاء على اهمية استمرار عملية التحشيد للمهرجان الجماهيري الملاييني الذي سينعقد بميدان السبعين بإذن الله تعالى في 24/8/2017م استجابة للدعوة التي وجهها فخامة زعيم الأمة الرمز المناضل علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام بكل الوسائل والإمكانات المتاحة.<br />

الأحد, 20-أغسطس-2017
الميثاق نت: -
أكد اللقاء التحضيري الموسع لأعضاء المؤتمر الشعبي العام لمحافظة إب المقيمون في صنعاء على اهمية استمرار عملية التحشيد للمهرجان الجماهيري الملاييني الذي سينعقد بميدان السبعين بإذن الله تعالى في 24/8/2017م استجابة للدعوة التي وجهها فخامة زعيم الأمة الرمز المناضل علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام بكل الوسائل والإمكانات المتاحة.
واشار بيان صادر عن اللقاء الى ان المشاركة في المهرجان ضرورة للتأكيد على اهمية وحدة الجبهة الداخلية و لتوجيه رسالة للعدوان وللعملاء وللعالم بان الشعب اليمني سيظل صامدا ولن يركع .
الميثاق نت ينشر نص البيان :
البيان الختامي الصادر عن اللقاء التحضيري الموسع لأعضاء المؤتمر الشعبي العام لمحافظة إب المقيمون في صنعاء
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين،،



في أجواء وطنية بالغة الأهمية وفي ظل التحديات التي تواجه الشعب اليمني والتي لم يشهد لها التاريخ مثيلاً يتعزز فيها انتصار الحكمة اليمنية ويتعمق فيها روح الولاء الوطني.

وفي ظل مناخ الثقة الراسخة بالدور الوطني الرائد للمؤتمر الشعبي العام واستجابة للدعوة الكريمة من الزعيم الوطني الرمز المناضل فخامة المشير علي عبدالله صالح الرئيس الأسبق للجمهورية اليمنية رئيس المؤتمر الشعبي العام للحشد الجماهيري بميدان السبعين في الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيس المؤتمر الشعبي العام 24/8/2017م.

وفي ضوء الدور المحوري والطليعي لأبناء محافظة إب بقيادة المؤتمر الشعبي العام انعقد اللقاء الموسع لأعضاء المؤتمر الشعبي العام بالأمانة بالتنسيق مع قيادة فرع المؤتمر بالمحافظة في أمانة العاصمة للوقوف على ما تم إنجازه في الترتيب والإعداد للحشد الجماهيري في الرابع والعشرين من أغسطس 2017م في ميدان السبعين حيث جاء هذا اللقاء مجسداً لأمال وطموحات أبناء محافظة إب، الذين سجلوا بأحرف من نور مواقف خالده لا يمكن أن تمحى من ذاكرة التاريخ في التضحية والبذل والحفاظ على الوحدة الوطنية والذوبان في الكيان اليمني الخالص والأصيل كجزء من طموحات وأمال الشعب اليمني ليواصل المؤتمر الشعبي العام مسيرته النضالية والحكيمة في بناء وتعزيز دور الدولة اليمنية الحديثة، والوقوف صفاً واحداً في مواجهة العدوان الغاشم، وأن تمثل اليمن نبراساً وضاءً في التمسك بالحق والدفاع عن الهوية الوطنية في ظل الهوان والعجز العربي فكما انتصرت ارادة اليمنيين للجمهورية، والوحدة، والديمقراطية، وعلى الرغم من التحديات والعقبات الكبيرة فأنها ستنتصر بأذن الله تعالى، على هذه المخاطر المحدقة بها مهما بدت إمكانيات الأعداء العادية إلا أنها إمكانات في جانب التأمر والظلال، ولا يمكن لأي إمكانات أن تهز قوة الحق والعدل والنيل والشرف.

إذ يؤكد اللقاء على ما يلي:

أولاً: استمرار عملية التحشيد للقاء الجماهيري الذي سينعقد بميدان السبعين بإذن الله تعالى في 24/8/2017م استجابة للدعوة التي وجهها فخامة زعيم الأمة الرمز المناضل علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام بكل الوسائل والإمكانات المتاحة.

ثانياً: يرفع المجتمعون برقية لفخامة الزعيم الرمز علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام يؤكدون تمسكهم بمبادئ الثورة والجمهورية والوحدة كمسلمات وثوابت للمؤتمر الشعبي العام، ويؤكدون السير والثبات على نهجه واعتزازهم بما تحقق للوطن من مكاسب في كل المجالات وأن المؤتمر الشعبي العام سيظل الحصن المنيع والقوة الصادقة في الحفاظ على الوطن ومكتسباته في ظل قيادة ابن اليمن البار زعيم الأمة رئيس المؤتمر الشعبي العام علي عبدالله صالح،و يؤكد اللقاء على أن الحشد الجماهيري في 24/8/2017م في ميدان السبعين يمثل ضرورة وواجب سياسي وأخلاقي وفق الاعتبارات الآتية:

1. ليعكس مدى ثبات ووعي الجماهير المؤتمرية وإيمانها بقضايا الوطن العادلة ومدى تمسكها بإطار المؤتمر ونهجه الفكري "الميثاق الوطني".

2. ليؤكد على قيم وثوابت الوطن المتمثلة بالجمهورية والوحدة والديمقراطية.

3. ليوصل رسالة للعالم بأن الشعب اليمني شعب حي لا تهزه العواصف ولا ينحني إلا لخالقه عز وجل.

4. ليؤكد للعرب وللعالم أن المعنى الحياتي لا يستقيم إلا بالمحافظة على الثوابت وهو الذي يستقيم عليه السلوك الإنساني بشكل عام.

5. التأكيد على حق الشعب اليمني في الحياة الكريمة والشرعية في أرضه ووطنه وحقه في اختيار نهجه السياسي والاقتصادي دون إكراه أو إملاء من أحد.

6. التأكيد على وجوب التمسك بالنظام والقانون كقواسم مشتركة للشعب اليمني قاطبة.

7. التأكيد على ضرورة الوقوف صفاً واحداً ضد العدوان مهما بلغت التضحيات وأن التماسك الداخلي هو الذي سيقي الوطن من ضربات العدوان الغاشمة.

8. إيصال رسالة للعملاء بأن الشعب سيظل قوياً بالله وبشعبه وقيمه العليا.

9. التأكيد بأن قوة اليمن هي قوة مضافة إلى القوة العربية الشعبية ضد التحديات والمخاطر التي تهدد بقائها، وأن القوة هي عامل استقرار وحفظ للأمن والسكينة وليس للعمالة والعدوان.

10.تقديم رسالة اعتزاز ووفاء للجيش والأمن واللجان الشعبية، ولأرواح الشهداء الطاهرة الذين سقطوا دفاعاً عن تراب هذا الوطن الغالي.

11.التأكيد على التمسك بالوسطية السياسية والفكرية التي تحكم رؤية المؤتمر الشعبي العام في مساره وتوجهه.

12.تعزيز دور السلطة السياسية والوقوف إلى جانبها حتى النصر بإذن الله تعالى.

13.التأكيد على تمسك المؤتمر الشعبي العام بالحوار الذي طالما دعا إليه رئيس المؤتمر الشعبي العام فخامة الزعيم علي عبدالله صالح كوسيلة ومبدأ للوصول إلى حلول مرضية للجميع وتحقيق المصالح العليا للشعب اليمني كافة.

14.التأكيد بأن العدوان اليوم وخصوصاً العربي لا يخدم إلا الاستعمار الأمريكي والصهيونية وهذا ما سيكتبه ويثبته التاريخ.

15.التأكيد على ضرورة أن يتمتع أعضاء المؤتمر بروح المبادرة لأن المهام في المرحلة القادمة في البناء والتفاعل المجتمعي هي أكبر من أي وقت مضى (وفي وقت الظروف الصعبة تتبين معادن الرجال).

16.التأكيد بأن اليمن مازال وسيظل قوياً في مواجهة أعداء الوطن.

17.أن الحشد يمثل رسالة جادة وواضحة وقوية ضد العدوان وكذلك إيصال هذه الرسالة أيضاً لنظم والمؤسسات الدولية المتقاعسة إزاء هذه الأزمة الإنسانية والتي تسببت في تدمير كل مقومات الحياة وتسببت في نشر كثير من الأمراض القاتلة وحصار جوي وبري وبحري دون ذنب للشعب اليمني إلا أنه أراد أن يحيى بحرية وكرامة في وطنه.

18.التأكيد على وحدة الصف الوطني لجميع القوى والتحالفات السياسية ضد العدوان وفي مقدمتها المكونين الرئيسيين المؤتمر الشعبي العام وحلفائه وأنصار الله وشركائهم، والحفاظ على تعزيز وتماسك الجبهة الداخلية وتوثيق عراها.

((رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ))

وفق الله الجميع لخدمة هذا الوطن الغالي،،،

صادر عن اللقاء الموسع لأبناء محافظة إب بصنعاء 19 أغسطس 2017م
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)