موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


التكوينات الشبابية والطلابية تهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - أحمد الرهوي يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - " حيدرة " تنفذ مشروع الأضاحي بأمانة العاصمة - المنظمات الجماهيرية تهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - فروع المؤتمر بالمحافظات تهنئ ابو راس بعيد الأضحى - عميد البرلمانيين اليمنيين يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - صلاح يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - أشادت بعظمة الموقف اليمني من فلسطين ..هيئات المؤتمر تهنئ أبو راس بعيد الاضحي - بن حبتور يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - جيش العدو الصهيوني يعترف بمصرع ضابطين واصابة آخرين -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت - اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام

الخميس, 26-مارس-2015
الميثاق نت: -
استعرضت اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام اليوم اخر المستجدات على الساحة الوطنية بجانبها المحلي والإقليمي .. واخرها التدخل الخارجي على الأراضي اليمنية وما استتبعه من ضربات جوية استهدفت الكثير من المواقع العسكرية والمدنية ، نتج عنها مزيداً من الضحايا الأبرياء من بينهم ضحايا مدنيين .

إن اللجنة العامة تعبر عن رفضها للاعتداء على الجمهورية اليمنية والعاصمة صنعاء عاصمة كل اليمنيين ورمز تاريخهم باعتبار ان ما يجري هو شان داخلي ونتيجة لصراع على السلطة بين بعض الأطراف ولا علاقة للمؤتمر الشعبي العام به من قريب او بعيد على عكس ما تروج له وسائل الاعلام المغرضة وبعض القوى السياسية ولا يمثل تهديداً لأمن واستقرار أشقائه .



وانطلاقا من مواقف المؤتمر الشعبي العام المتمسكة بالحلول السلمية الرافض لتحقيق أي مكاسب جيوسياسية او الوصول الى السلطة بالقوة ، خاصة و أن المؤتمر الشعبي العام لم يكن ولن يكون طرفاً في أي نزاع مسلح على السلطة بعد أن سلمها عام 2011م بموجب المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ، ، هو بالتأكيد يرفض كل ما يمكن ان يترتب على استخدام القوة من أي طرف كان .



وعلى هذا الأساس فان المؤتمر الشعبي العام يدعو الى وقف الاعمال العسكرية من جميع الأطراف ، كما يدعو الى وقف أي اعمال عسكرية نحو عدن حرصاً على مواطني عدن وعلى الوحدة الوطنية . وحفاظاً على السلم والأمن الدوليين .



إن المؤتمر الشعبي العام . وهو يرفض القوة سبيلاً لتحقيق مكاسب سياسية فانه يتوجه بالدعوة الى القوى والمكونات السياسية بالعودة الى طاولة الحوار والإسراع بإنجاز اتفاق وطني تاريخي يحقن دماء اليمنيين ويحافظ على مكاسبهم الوطنية الجمهورية والوحدة والديمقراطية كما ندعوهم لموقف وطني مشترك يساهم في تحقيق الاستقرار وانهاء الازمة بالطرق السلمية والديمقراطية ، واستناداً الى المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة وقرارات مجلس الامن المتعلقة بالأزمة السياسية في اليمن .

إن المؤتمر الشعبي العام وهو يؤكد على الحلول السلمية للأزمة في البلاد ، وتجنب الاعمال العسكرية فانه يعتبر أمن اليمن واشقاؤه في دول مجلس التعاون كل لايتجزأ ولايمكن القبول بان يكون أي طرف منهما مصدر لتهديد أمن واستقرار الطرف الاخر ، ونأمل من اشقائنا العودة الى مبادرتهم والدفع بالحل السلمي كمخرجً مطلوب وطنياً وعربياً ودولياً للازمة . واستبعاد أي حلول أخرى من شأنها أن تؤثر على حق الجوار ووشائج القربى.

إن المؤتمر الشعبي العام يطلب من أبناء شعبنا اليمني في هذه الظروف المعقدة التلاحم والصبر والتعامل مع هذه التطورات الخطيرة بروح التسامح وضبط النفس وعدم الانجرار الى ردود الفعل . وبالتالي الذهاب بنيات حسنة الى مصالحة وطنية شاملة لا تستثني أحدا تجب ماقبلها وتحقق سلماً دائماً في ربوع اليمن .

واستناداً الى ذلك فان المؤتمر الشعبي العام يدعو الى التالي :

1. وقف العمليات العسكرية من قبل الاشقاء في مجلس التعاون وشركاؤهم .

2. وقف الاعمال العسكرية من جانب انصار الله وتجنيب عدن واليمن عموماً مغبة الانجرار نحو مزيد من التصعيد .

3. عودة الاشقاء في مجلس التعاون لممارسة دورهم المباشر مع الأطراف المختلفة للوصول الى حلول سلمية وفقاً لمبادرتهم .

وفي الأول و الأخر فان المؤتمر الشعبي العام يعبر عن اسفة الشديد لما تعرض له الأبرياء من أبناء اليمن جراء القصف الجوي ويعرب عن تعازيه الحارة للشعب اليمني واسر الشهداء منهم ويتمنى للجرحى والمصابين الشفاء العاجل.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)