موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


بن حبتور يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - جيش العدو الصهيوني يعترف بمصرع ضابطين واصابة آخرين - القواتِ المسلحةِ اليمنية تنفذ ثلاث عمليات بحرية (نص البيان) - السيد عبدالملك الحوثي يهنئ رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - الصحة تدين استهداف المجمع الحكومي وإذاعة ريمة - 37232 شهيداً منذ بدء العدوان على غزة - رغم أضرارها الصحية.. ملابس "الحراج" ملاذ الفقراء - فِعْلٌ شعبي.. يتحدى صُنَّاع المعاناة..هل تنتصر حسن النوايا على سوء الحرب..؟ - النظام السعودي يفرض مزيداٍ من العراقيل على الحجاج اليمنيين بمشاركة مرتزقته - عدوان أمريكي بريطاني جديد على الحديدة -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت - شيع بصنعاء اليوم في موكب جنائزي مهيب جثمان الكاتب الصحفي والناشط الحقوقي عبد الكريم محمد الخيواني سفير النوايا الحسنة للمجلس الدولي لحقوق الإنسان في اليمن الذي استشهد الأربعاء الماضي في جريمة غادرة وجبانة من قبل مسلحين مجهولين بجوار منزله بالقرب من قسم 22 مايو الكائن بشارع الرقاص بصنعاء .<br />

الثلاثاء, 24-مارس-2015
الميثاق نت: -
شيع بصنعاء اليوم في موكب جنائزي مهيب جثمان الكاتب الصحفي والناشط الحقوقي عبد الكريم محمد الخيواني سفير النوايا الحسنة للمجلس الدولي لحقوق الإنسان في اليمن الذي استشهد الأربعاء الماضي في جريمة غادرة وجبانة من قبل مسلحين مجهولين بجوار منزله بالقرب من قسم 22 مايو الكائن بشارع الرقاص بصنعاء .

وفي مراسم التشييع التي تقدمها أعضاء اللجنة الثورية العليا محمد المقالح ونايف القانص وعلياء الشعبي وعضو المجلس السياسي لأنصار الله ضيف الله الشامي وحشد كبير من الشخصيات السياسية والاجتماعية والناشطين والناشطات والحقوقيين ونجل وبنات الشهيد الخيواني وأصدقاؤه ومحبيه وجمع غفير من المواطنين، ألقيت كلمات لعضو اللجنة الثورية العليا محمد المقالح ونجل الشهيد محمد الخيواني وأبنة الشهيد إباء الخيواني .. استعرضوا ما كان يتطلع إليه الشهيد الخيواني طيلة حياته في محاربة الفساد والقضاء على الإرهاب وبناء الدولة المدنية الحديثة دولة النظام والقانون والعدالة المتساوية .

وتناول المتحدثون صمود الشهيد الخيواني ووقوفه في وجه الظلمة وقوله لكلمة الحق لا يخشى في الله لومة لائم .. مطالبين بهذا الخصوص بمتابعة القتلة والمجرمين وضبطهم وتقديمهم للعدالة .. مؤكدين أن الشهداء الذين طالتهم يد الغدر والخيانة والدماء الطاهرة التي سقطت هنا وهناك لن تذهب هدرا وسيتم القصاص لهم عاجلا أو آجلا .

وقد عبر المشيعون عن إدانتهم واستنكارهم الشديدين للجريمة الشنيعة والجبانة التي طالت الشخصية الإعلامية والصحفي البارز عبدالكريم الخيواني الذي ناضل في سبيل الحرية والكلمة الصادقة و من أجل المستضعفين والصحفيين اليمنيين .

واعتبروا إغتيال الشخصية الإعلامية والكاتب الخيواني عمل إجرامي غادر وجبان تقوم به عناصر وعصابات الشر والحقد والضلال، ومثل رحيله خسارة كبيرة للوطن والقيم الانسانية والوطنية.. منوهين بمناقب الشهيد وما تحلى به من صفات جعلته قريباً من الجميع بأفكاره الوطنية كما كان يقف الى جانب الحق ونصرة المظلومين والمستضعفين.

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد طالب المشيعون الأجهزة الأمنية إلى القيام بواجبها في ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم العادل والرادع لما تقترفه من جرائم إرهابية وإجرامية بحق أبناء الوطن بما فيهم الشهيد عبدالكريم الخيواني الذي ظل مناصرا للحرية وناشطا حرا ينشد الدولة المدنية الحديثة ويرفض العنف والإرهاب حتى استشهاده .

وعبروا عن أحر التعازي والمواساة لأسرة الشهيد الخيواني وكل أهله وزملائه وأصدقائه وكل أبناء الوطن .. سائلين الله العلي القدير أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان .. " إنا لله وإنا إليه راجعون ".

وقد ووري جثمان الشهيد الطاهر في مقبرة جارالله بعد الصلاة عليه في ساحة التغيير بالعاصمة صنعاء .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)