موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


بن حبتور يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - جيش العدو الصهيوني يعترف بمصرع ضابطين واصابة آخرين - القواتِ المسلحةِ اليمنية تنفذ ثلاث عمليات بحرية (نص البيان) - السيد عبدالملك الحوثي يهنئ رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - الصحة تدين استهداف المجمع الحكومي وإذاعة ريمة - 37232 شهيداً منذ بدء العدوان على غزة - رغم أضرارها الصحية.. ملابس "الحراج" ملاذ الفقراء - فِعْلٌ شعبي.. يتحدى صُنَّاع المعاناة..هل تنتصر حسن النوايا على سوء الحرب..؟ - النظام السعودي يفرض مزيداٍ من العراقيل على الحجاج اليمنيين بمشاركة مرتزقته - عدوان أمريكي بريطاني جديد على الحديدة -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت - قال الأستاذ عبده الجندي عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام إن بعض المدن اليمنية تشهد مع تفاقم أزمة الصراع على السلطة حركة إرهاب نشطة، تمارس القتل لمجرّد القتل لتحقيق ما لدى القتلة من الأجندة لخدمة الدول الخارجية التي تصفّي حساباتها وثاراتها بدماء يمنية‮

الأحد, 22-مارس-2015
الميثاق نت: -
قال الأستاذ عبده الجندي عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام إن بعض المدن اليمنية تشهد مع تفاقم أزمة الصراع على السلطة حركة إرهاب نشطة، تمارس القتل لمجرّد القتل لتحقيق ما لدى القتلة من الأجندة لخدمة الدول الخارجية التي تصفّي حساباتها وثاراتها بدماء يمنية‮ ‬يستفيد‮ ‬منها‮ ‬البعض‮ ‬على‮ ‬حساب‮ ‬الكل‮ ‬بما‮ ‬يقدّمونه‮ ‬من‮ ‬أرواح‮ ‬يزهقها‮ ‬العنف‮ ‬ودماء‮ ‬عزيزة‮ ‬يسفكها‮ ‬الإرهاب‮ ‬الأعمى‮.‬
وأشار الجندي في مقاله الأسبوعي في "الميثاق" إلى أن العنف الذي ضرب بالأمس العاصمة الاقتصادية عدن الحبيبة يضرب اليوم العاصمة السياسية والتاريخية للدولة في سلسلة من العمليات الارهابية التي استهدفت بعض المساجد مؤذنة ببداية حرب طائفية ومذهبية مستوردة من الخارج ومفروضة على الداخل، في ظل استهداف وتغييب متعمد لأجهزة الدولة العسكرية والأمنية وبشكل متزامن مع ما يحدث في الساحة الوطنية من إقلاق للأمن واشاعة للفوضى وتدمير للمؤسسات الدستورية وعرقلة متعمدة للحوارات السياسية لا يمكن الفصل بينها وبين تلك العمليات العسكرية والإرهابية‮ ‬الغادرة‮ ‬والجبانة‮ ‬وما‮ ‬يرافقها‮ ‬من‮ ‬تغطية‮ ‬إعلامية‮ ‬وسياسية‮ ‬داخلية‮ ‬وخارجية‮ ‬لا‮ ‬تتسم‮ ‬بالحرص‮ ‬على‮ ‬الدماء‮ ‬اليمنية‮ ‬الزكية‮ ‬والطاهرة‮.‬
وشدّد الجندي على أنه آن الأوان للمتحاورين في "موفنبيك" برعاية دولية أن ينتقلوا من الحوار بلغة تظهر غير ما تبطن، إلى الحوار بالكلمة الصادقة ذات الظاهر المتطابق مع الباطن، والتحوّل من اللغة الكيدية إلى اللغة الصادقة التي تنتقل من غير المباشر إلى المباشر، ومن الأساليب التكتيكية التي لا ينجم عنها سوى الخداع والمناورة إلى الشفافية المحققة للوضوح والمكاشفة والصراحة بعيداً عن التمترس خلف شرعيات وهمية لا يستفيد منها سوى أعداء الوحدة اليمنية وأعداء الحياة والحرية والأمن والاستقرار والتنمية الاقتصادية المحققة للرخاء والسعادة‮.‬
وأوضح "لقد آن الأوان للمتحاورين في (موفنبيك) أن يضعوا النقاط فوق الحروف ويتقدموا خطوات إلى الأمام نحو الحلول السياسية الكفيلة بإخراج اليمن من دوامة الإرهاب، حتى لا يجدوا أنفسهم أمام تحديات جماهيرية غاضبة تسقطهم من كل الحسابات المستقبلية".
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)