موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الشيخ/ يحيى الراعي لـ"الميثاق":المؤتمر وكل القوى الخيّرة سيواجهون محاولات تقسيم اليمن - الوحدة..طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر - الأمين العام : كل مشاريع التمزيق ورهانات الانفضال ستفشل - الخطري لـ"الميثاق": الوحدة طَوْق النجاة من كل الأزمات والإشكالات الماثلة والمتوقَّعة - الشيخ/ عبدالله مجيديع لـ"الميثاق": قوة أي شعب أو أمة بالوحدة - الشيخ جابر:المرحلة الراهنة من عُمْر الوحدة تعد الأخطر ونطالب كل الأطراف بوعي ومسؤولية - عزام صلاح لـ"الميثاق": سيظل اليمن موحداً ومؤامرات التقسيم مصيرها الزوال - الشريف لـ"الميثاق": ذكرى الوحدة مصدر إلهام وأمل لليمنيين لتحقيق السلام - ابو علي: الوحدة ستضل الإنجاز الأعظم لشعبنا في تاريخه المعاصر - أحرار من سقطرى لـ"الميثاق": الوحدة راسخة ولن نستسلم لأعداء الوطن -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت - وصف عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام حسين حازب اللقاء الذي جمع قيادات المؤتمر الشعبي العام بمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن جمال بنعمر بأنه لقاء مصالحة

الجمعة, 28-مارس-2014
الميثاق نت -
وصف عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام حسين حازب اللقاء الذي جمع قيادات المؤتمر الشعبي العام بمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن جمال بنعمر بأنه لقاء مصالحة ومصارحة.



وقال حازب : إن لقاءنا مع بن عمر كان لقاء مصالحة ومصارحة ولوم وعتاب, خدم الموقف واعترف بالأخطاء التي وقعت من قبله ومن قبلنا, والحالة تقتضي أن لا يترك بن عمر قوة سياسية هي “المؤتمر” من دون أن يتفاهم معها ولا يصح للحزب أن يقول لن نتفاهم مع وسيط دولي, وقد ارتدمت الهوة بين الطرفين, وعلى بعض السياسيين والإعلاميين أن يقفوا عند حدهم وأن لا يواصلوا حملات إثارة الخلاف بينا وبينه”.

ونفى القيادي المؤتمري حازب أن يكون لقاء قيادات المؤتمر مع بن عمر على حساب حزب “الإصلاح”.

وأشار في تصريح لصحيفة السياسة الكويتية إلى أن بن عمر أبلغهم من خلال شرحه لقرار مجلس الأمن المتعلق بفرض عقوبات على معرقلي التسوية في اليمن, أن العقوبات لا تستهدف أسماء ولا كيانات معينة, بل تستهدف كل معرقل للتسوية أيا كان, وأن مجلس الأمن حتى الآن لم يسم أشخاصا أو كيانات معرقلة, والعقوبات تخاطب الكل لتنفيذ مخرجات الحوار.

واعتبر القيادي المؤتمري ان هناك من يسعى لعدم اللقاء بين الرئيسين هادي وصالح ،وان المحيطين بهما تسببوا في عدم لقائهما منذ انتخاب هادي رئيساً للجمهورية.

وقال حازب” ما أنا متأكد منه هو أن هناك من المؤتمر ومن جماعة الرئيس هادي من يسعى إلى المباعدة بينهما أما من يستطيع المقاربة بينهما فلا يسمعهم لا صالح ولا هادي”.


وأضاف “مادام الرئيس هادي على رأس السلطة وهو ولي الأمر, يفترض أن يكون أكثر مرونة, كما أنه الرجل الثاني في حزب المؤتمر, فيعطي فرصة للقاء صالح, فالرجلين خاضا المعارك سوية طيلة 17 عاما ونجحا ولكنهما فشلا عندما واجها معركتهما مع نفسيهما, وأنا أعرف أن هناك اتصالات هاتفية بينهما أما اللقاءات فلا أعلم بشيء من ذلك”.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الوحدة اليمنية بين  التحدي والمأمول
د. عبدالعزيز محمد الشعيبي

عِزَّة اليمن بوحدته واستقراره
هايدي مهدي*

في ذكرى 22 مايو
د. أبو بكر القربي

مقاربة الوحدة وواحدية الثورة اليمنية ووحدة المصير المُشترَك
أ.د. أحمد مطهر عقبات*

34 عاماً من عمر الوحدة.. ثرثرات من قلب الحدث
يحيى العراسي

إلى قادة الأطراف الأربعة
يحيى حسين العرشي*

مُتلاحمون مهما كان
علي حسن شعثان*

الوحدة اليمنية رهان لا يعرف الخسارة
د. طه حسين الهمداني

الوحدة.. المُفترَى عليها..!!
د. عبدالوهاب الروحاني

الوحدة اليمنية قدر ومصير
عبدالسلام الدباء

حلم شعب
د. محمد عبدالجبار المعلمي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)