موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


التكوينات الشبابية والطلابية تهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - أحمد الرهوي يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - " حيدرة " تنفذ مشروع الأضاحي بأمانة العاصمة - المنظمات الجماهيرية تهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - فروع المؤتمر بالمحافظات تهنئ ابو راس بعيد الأضحى - عميد البرلمانيين اليمنيين يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الاضحى - صلاح يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - أشادت بعظمة الموقف اليمني من فلسطين ..هيئات المؤتمر تهنئ أبو راس بعيد الاضحي - بن حبتور يهنىء رئيس المؤتمر بعيد الأضحى - جيش العدو الصهيوني يعترف بمصرع ضابطين واصابة آخرين -
الأخبار والتقارير
الجمعة, 21-مارس-2014
الميثاق نت: -
قال أحد محاميي ضحايا الجريمة الارهابية في مسجد الرئاسة محمد المسوري: إنهم سيتقدمون ببلاغ رسمي للنائب العام، الدكتور علي أحمد الأعوش، ضد خطيب الستين فؤاد الحميري بطلب التحقيق معه حول التهديدات التي اطلقها في خطبتي الجمعة اليوم والتي توعد فيها باقتحام منزل الزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام واعتقاله.
وأرجع المحامي المسوري، في تصريحه قرار تقديم البلاغ للنائب العام؛ بسبب التهديد الصادر، من قِبل خطيب الستين الحميري، الذي حرض وتوعد بقيامهم بالهجوم واقتحام منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح، واعتقاله.
مطالباً النائب العام، الدكتور الأعوش، بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية بموجب البلاغ؛ كونهم يعتبرون التهديد دليلاً جديداً يُضاف إلى الأدلة السابقة التي تدين "الإخوان" في جريمة دار الرئاسة واعترافاً صريحاً باستطاعتهم الوصول الى منزل الزعيم، بالإضافة إلى المطالبة بتكثيف الحماية العسكرية والخاصة لحماية الزعيم علي عبدالله صالح ومنزله.
وأكد المحامي المسوري أن هذا البلاغ الصحفي، يُعد قانونياً مطالباً النائب العام بإحالة الخطيب الاصلاح فؤاد الحميري للنيابة الجزائية المتخصصة للتحقيق معه، خاصة وأنه وقيادات الإخوان قد تمادوا في ارتكاب جرائمهم الإرهابية ضد الأبرياء ابتداءً بجمعة "الكرامة" ومروراً بالرئاسة وغيرها من الجرائم.
- وكانت ، جماعة الإخوان المسلمين في اليمن ، صعدت من خطابها التحريضي ضد الرئيس السابق علي عبدالله صالح وهددت صراحة, الجمعة, ان بمقدرتها على الوصول إليه.. وذلك في تطور وصفه مراقبون بـ"الخطير" وينبئ بفصل جديد من التأزيم وربما أعمال العنف والفوضى.
التصعيد الأخير جاء بعد يوم واحد على تصعيد لافت, الخميس, حيث بثت مواقع حزب الإصلاح، الواجهة السياسية للإخوان أخباراً تهييجية نسبت إلى النائب العام إصدار أمر قبض قهري ضد الرئيس السابق وعدد من معاونيه, وتصدرت صحيفة الحزب الرسمية على شبكة الانترنت، "الصحوة نت"، الحملة التحريضية والنشر, وهو ما كذبه مكتب النائب العام والمحامي العام الأول في اليمن جملة وتفصيلاً.
حشدت جماعة الاخوان أعضاءها وأنصارها في شارع الستين الجمعة، ومن على مقربة من منزل الرئيس عبدربه منصور هادي، وفي خطبة الجمعة وجه الخطيب الإخواني الحميري تهديدات وكيل الشتائم, متوعداً ان بمقدرة الجماعة الوصول إلى الرئيس السابق بنفسها.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)