موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الصحة تدين استهداف المجمع الحكومي وإذاعة ريمة - 37232 شهيداً منذ بدء العدوان على غزة - رغم أضرارها الصحية.. ملابس "الحراج" ملاذ الفقراء - فِعْلٌ شعبي.. يتحدى صُنَّاع المعاناة..هل تنتصر حسن النوايا على سوء الحرب..؟ - النظام السعودي يفرض مزيداٍ من العراقيل على الحجاج اليمنيين بمشاركة مرتزقته - عدوان أمريكي بريطاني جديد على الحديدة - القوات المسلحة تستهدف مدمرة بريطانية وسفينتين رداً على مجزرة مخيم النصيرات - الخارجية تدين مجزرة مخيم النصيرات - تجاوز حصيلة شهداء غزة 37 ألفاً منذ 7 أكتوبر - الخارجية تدين مجزرة مخيم النصيرات -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت -

الأربعاء, 30-أكتوبر-2013
الميثاق نت -
استكمل مؤتمر الحوار الوطني الشامل في جلسته اليوم استعراض تقرير فريق عمل التنمية الشاملة والمستدامة والمتكاملة، وعرض نائب رئيس الفريق الدكتورة نجاة جمعان خلال الجلسة الموجهات الدستورية القانونية والتوصيات التي توافق عليها الفريق في محور التنمية البشرية والتعليم.

في حين عرض عضو الفريق محمد سعيد ظافر الرؤية الاقتصادية التي أعدتها مجموعة التنمية الاقتصادية في الفريق، موضحاً محاور الرؤية وما تتضمنه من أسس للتنمية الاقتصادية المتكاملة وكذا ما تم التوصل اليه من موجهات دستورية وقانونية وتوصيات تتصل بالتنمية الاقتصادية.

وعقب ذلك قدمت المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار ملاحظاتها حول تقرير التنمية الشاملة والمستدامة والمتكاملة.. مستهلة ملاحظاتها بالإشادة بالجهود التي بذلها فريق عمل التنمية الشاملة والمجموعات المنبثقة عنه في سبيل بلورة المخرجات القيمة التي توافق عليها اعضاء الفريق.

وفي جلسة اليوم تلي مكون الحزب الاشتراكي اليمني بيانا عبر فيه عن إدانته لما تعرض له عضو المؤتمر عن الحزب الاشتراكي محمد راكان من اجراءات وصفها بالتعسفية من قبل نقطة امنية في شارع 30 واحتجازه ومصادرة وثائقه.. مطالبا رئاسة مؤتمر الحوار الوطني باتخاذ موقف جاد ازاء هذا الحادث وفتح تحقيق بشأنه، مؤكدا التزام الحزب الاشتراكي بنهج الحوار والاصرار على اصلاح مؤسسات الدولة.

كما تلى حسين العزي عن أنصار الله والدكتور محمد موسى العامري عن حزب الرشاد بيانين مستقلين لكل منهما حول احداث المواجهات المؤسفة التي تشهدها منطقة دماج بمحافظة صعدة، اتهم كل منهما الآخر بالاعتداء على أنصاره والقرى الموالية له.

وفيما طالب بيان أنصار الله الجهات الرسمية القيام بواجبها في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار وحماية المواطن اليمني، والحيلولة دون انزلاق الوطن في أتون فتن طائفية وحروب داخلية.. طالب بيان حزب الرشاد اليمني أن تنزل اللجنة المكونة من لجنة التوفيق وآخرين يختارهم مؤتمر الحوار الوطني من جميع المكونات في الحوار إلى دماج ليقف الجميع على الحقيقة كما طالب بنزول وزيري الدفاع والداخلية للاطلاع الميداني على الوضع والأخذ بقوة الدولة على المعتدي وبسط نفوذها على جميع المناطق وضبط المعتدي من أي جهة كانت.

هذا وقد أعلن الدكتور العامري تعليق مشاركة اتحاد الرشاد اليمني في أعمال الجلسة العامة لجلسة اليوم وبقية جلسات هذا الأسبوع .

وقد علق نائب رئيس مؤتمر الحوار الوطني الدكتور ياسين سعيد نعمان على البيانات التي تليت بالتأكد على أن اليمن مليئة بالمشاكل والمؤتمر يبحث عن حل لهذه المشاكل.

وطالب الأعضاء بعدم نقل هذه المشاكل إلى داخل مؤتمر الحوار، محذراً من استقطاب هذا المؤتمر في إطار هذه المشاكل المثارة في مجتمعنا كون ذلك لايمكننا من التعامل معها وايجاد الحلول لها.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)