موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الشيخ/ يحيى الراعي لـ"الميثاق":المؤتمر وكل القوى الخيّرة سيواجهون محاولات تقسيم اليمن - الوحدة..طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر - الأمين العام : كل مشاريع التمزيق ورهانات الانفضال ستفشل - الخطري لـ"الميثاق": الوحدة طَوْق النجاة من كل الأزمات والإشكالات الماثلة والمتوقَّعة - الشيخ/ عبدالله مجيديع لـ"الميثاق": قوة أي شعب أو أمة بالوحدة - الشيخ جابر:المرحلة الراهنة من عُمْر الوحدة تعد الأخطر ونطالب كل الأطراف بوعي ومسؤولية - عزام صلاح لـ"الميثاق": سيظل اليمن موحداً ومؤامرات التقسيم مصيرها الزوال - الشريف لـ"الميثاق": ذكرى الوحدة مصدر إلهام وأمل لليمنيين لتحقيق السلام - أحرار من سقطرى لـ"الميثاق": الوحدة راسخة ولن نستسلم لأعداء الوطن - الشيخ يحيى غوبر: التاريخ سيلعن كل مَنْ يتآمر على الوحدة ويعرّضها للخطر -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت -

السبت, 31-أكتوبر-2009
الميثاق نت -
صرح مصدر عسكري مسؤول في المنطقة العسكرية الشمالية الغربية في اليمن بان القوات المسلحة والأمن وجهت ضربات موجعة للعناصر الارهابية الحوثية في ساقين والعمشية وكبدتها خسائر فادحة في الارواح والمعدات , كما واصلت تقدمها باتجاه تطهير العديد من الأوكار التي ظلت تتمترس فيها تلك العناصر الإرهابية ودحرها من العديد من المواقع.

كما تمكنت القوات المسلحة وبالتعاون من المواطنين الشرفاء من أبناء مديرية حرف سفيان من السيطرة على المرخام وتطهيره من العناصر الإرهابية بعد تكبيدها خسائر فادحة.

كما قامت القوات المسلحة بشن هجوم مكثف على عناصر التمرد في منطقة ال عقاب مديرية سحار وتم دحرها من عدد من المزراع التي كانت تتواجد فيها وقتل عدد من تلك العناصر أثناء الهجوم وتم مطاردة الباقين وإزالة عدد من الالغام التي قامت بزرعها في المنطقة والتمركز في الخط الرئيسي وتم تدمير سيارة هليوكس كانت عليها مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من منطقة آل عقاب باتجاه غلفقان

وأكد المصدر بان تلك المجاميع الإرهابية والتخريبية بدأت تتزعزع معنوياتها , وتتعرض لانهيار نفسي بعد أن شعرت أن قياداتها تدفع بها للمحرقة في محاولة يائسة لإعاقة التقدم الكبير الذي أحرزته وحدات القوات المسلحة والأمن ومعها المواطنون الشرفاء من أبناء محافظة صعده وحرف سفيان , وبدأت العديد من تلك العناصر الإرهابية تتمرد على أوامر قياداتها رافضة القتال وتهرب من ميدان المواجهة العسكرية

من ناحية أخرى واصلت عناصر الإرهاب والتخريب ارتكاب جرائمها ضد المواطنين واعتداءاتها عليهم في محافظة صعده وحرف سفيان من خلال أعمال التقطع والاعتداءات على منازل المواطنين ونهب ممتلكاتهم واستهداف مخيمات النازحين وأخذ الأطفال عنوة لتجنيدهم ودفعهم إلى القتال في صفوفها والزج بهم في محرقة الموت غير مبالية بالتقاليد المجتمعية والقيم الدينية والإنسانية , وقد نتج عن تلك الإعمال الإجرامية إصابة عدد من الأطفال والنساء وكبار السن , حيث كثفت تلك العناصر الإجرامية في الآونة الأخيرة من استغلالها اللاانساني للأطفال والدفع بهم إلى أتون المواجهات المسلحة مستهدفة حياتهم , وقال مصدر أمني إن رجال الأمن ضبطوا يوم أمس أحد الأطفال من مدينة صعده واسمه أكرم سالم هادي ثالبة.. لم يتجاوز عمره عشر سنوات وقد لفت عناصر الإرهاب والتخريب على جسده صواعق وأسلاك تفجير للألغام محلية الصنع , وأوضح الطفل أكرم بان العناصر الحوثية أجبرته على القيام بهذا العمل لإيصال تلك الصواعق إلى العناصر الإرهابية التي كانت تستهدف بها المواطنين وأفراد القوات المسلحة والأمن في صعده..

وعلى ذات الصعيد واصلت المجاميع الإجرامية من عناصر الإرهاب والتخريب ارتكاب مجازر دموية ضد المدنيين العزل في القرى ومخيمات النازحين مستهدفة تلك القرى والمخيمات بقذائف الهاون والصواريخ المحمولة على الكتف.

وفي عملية إجرامية إرهابية بشعة استهدف القتلة الإرهابيون بإطلاق صاروخ محمول من الكتف مخيم سام للنازحين في مديرية سحار بمحافظة صعدة أصاب عددا من المواطنين في المخيم بينهم امرأة كبيرة في السن أصيبت بجراح بليغة حيث فقدت فكيها.. كما قامت تلك العناصر المسعورة والموتورة بأعمال قنص استهدفت المواطنين والأطفال والنساء وألحقت بهم إصابات مختلفة حيث يرقد في المستشفى حاليا أكثر من 12 طفلا مصابا جراء تلك الأعمال الإجرامية

كما استهدفت عناصر الإرهاب والتخريب عددا من المواطنين الأبرياء العزل في منطقة حرف سفيان بإطلاق قذيفة هاون إلى منزل المواطن محمد بكري جشيش في قرية النقع وتسبب بإصابات مختلفة لــــ13 شخصا بينهم ثمانية أطفال تتراوح أعمارهم بين الثالثة والعشر سنوات , وهم : جشيش محمد بكري 3 سنوات وفكري محمد بكري 5 سنوات وبشار محمد بكري 5 سنوات وعبد الرحمن محمد بكري وبشير مجاهد فيصل 7 سنوات وعبدالرحمن محمد 8 سنوات واحمد بكري 10 سنوات وعلى محمد بكري 12سنة وسليم يحيى جشيش 13 سنة إضافة إلى المواطن علي بكري " كفيف " وحسين زايد جابر وصادق عبدالله ناصر وخالد فيصل ناصر جشيش , كما أصيبت ربة الأسرة فاطمة فيصل في الرأس

وفي عملية اجرامية أخرى , أطلق عناصر الإرهاب قذيفة هاون على منزل المواطن سويدان سالم سواد في منطقة المهاذر مديرية سحار , نتج عنها إصابة طفلتين وامرأة.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الوحدة اليمنية بين  التحدي والمأمول
د. عبدالعزيز محمد الشعيبي

عِزَّة اليمن بوحدته واستقراره
هايدي مهدي*

في ذكرى 22 مايو
د. أبو بكر القربي

مقاربة الوحدة وواحدية الثورة اليمنية ووحدة المصير المُشترَك
أ.د. أحمد مطهر عقبات*

34 عاماً من عمر الوحدة.. ثرثرات من قلب الحدث
يحيى العراسي

إلى قادة الأطراف الأربعة
يحيى حسين العرشي*

مُتلاحمون مهما كان
علي حسن شعثان*

الوحدة اليمنية رهان لا يعرف الخسارة
د. طه حسين الهمداني

الوحدة.. المُفترَى عليها..!!
د. عبدالوهاب الروحاني

الوحدة اليمنية قدر ومصير
عبدالسلام الدباء

حلم شعب
د. محمد عبدالجبار المعلمي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)