الميثاق نت -

الإثنين, 29-نوفمبر-2021
أ‮/‬عدنان‮ ‬محمد‮ ‬ثامر‮ ❊‬ -
تتجلى‮ ‬الصورة‮ ‬وتمتزج‮ ‬العبارات‮ ‬وتدور‮ ‬الايام‮ ‬لتعيد‮ ‬نفسها‮..‬
قبل‮ ‬54‮ ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬اليوم‮ ‬خرج‮ ‬آخر‮ ‬مستعمر‮ ‬بريطاني‮ ‬بغيض‮ ‬من‮ ‬تراب‮ ‬هذا‮ ‬الوطن‮ ‬الطاهر،‮ ‬لتستعاد‮ ‬مهابة‮ ‬وعزة‮ ‬اليمن‮ ‬بعد‮ ‬احتلال‮ ‬طال‮ ‬لاعوام‮ ‬عدة،
لتعود الايام وتجري الرياح بكل السفن ويعود كل مستعمر مرتاب إلا انه في هذا الوقت اختلفت الايادي وأتى المستعمرون من دول العدوان ليحتلوا بلدنا من جديد.. ولكن بسواعد الشرفاء والأحرار قريباً سيكون لنا يوم نصر وعيد جلاء نحتفي به جميعاً بخروج آخر عدو محتل لهذا الوطن‮.‬
عيد‮ ‬الثلاثون‮ ‬من‮ ‬نوفمبر‮ ‬هو‮ ‬يوم‮ ‬يتجلى‮ ‬فيه‮ ‬اسمى‮ ‬معاني‮ ‬الوطنية‮ ‬والحرية‮ ‬والاستقلال،‮ ‬هو‮ ‬يوم‮ ‬مجيد‮ ‬خالد‮ ‬بذآكرتنا،
دماء‮ ‬الشهداء‮ ‬الذين‮ ‬بذلوا‮ ‬ارواحهم‮ ‬رخيصة‮ ‬من‮ ‬اجل‮ ‬استقلال‮ ‬هذا‮ ‬الوطن‮ ‬تفوح‮ ‬عطراً‮ ‬وريحاناً‮ ‬وعهداً‮ ‬علينا‮ ‬الى‮ ‬يوم‮ ‬الدين‮ ‬إنها‮ ‬لن‮ ‬تذهب‮ ‬سدى‮..‬
يوم الجلاء يوم الاستقلال يوم الانتصار العظيم سيتجدد من جديد وستشرق شمس الحرية، عندها سيعلم اولئك الذين باعوا أخلاقهم وانسانيتهم ودينهم ان اليمن كانت ومازالت مقبرة للغزاة و لا تقبل على ترابها إلا الشرفاء.

‮❊ ‬رئيس‮ ‬دائرة‮ ‬التنظيم‮ ‬والفروع‮ -‬المنتدى‮ ‬الوطني‮ ‬للشباب
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 17-مايو-2022 الساعة: 01:33 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-61655.htm