موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


إغلاق 10 شركات أدوية في صنعاء - إجراءات جديدة للبنوك اليمنية.. وتحذير لمركزي عدن - البرلمان يستعرض تقرير بشأن الموارد المحصلة - وصول 1820 مهاجر أفريقي إلى اليمن في يونيو - “مخاطر الجرائم الإلكترونية على المجتمع اليمني” في ندوة بصنعاء - السعودية تدشّن حرب الموائد على اليمنيين - إيرادات ونفقات صندوق المعلم على طاولة البرلمان - ارتفاع عدد شهداء الدفاع المدني بغزة إلى 79 - ارتفاع حصيلة الشهداء في غزة إلى 38664 - "طوفان الأقصى".. تحوّلات إقليمية ودولية -
محافظات
الخميس, 01-سبتمبر-2022
الميثاق نت / قاسم الشاوش -
ناشد مشائخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية بمحافظة ريمة رئيس المجلس السياسي ورئيس الحكومة النظر إلى محافظة ريمة باعتبارها أكثر محافظات حرمت من المشاريع والاحتياجات الخدمية والتنموية خاصة في قطاع التعليم الجامعي وغيرها من المشاريع التي تخدم المواطنين.
وأكد أبناء ريمة لـ "الميثاق نت" بأن محافظ ريمة الشيخ فارس الحباري كان قد التقى رئيس المجلس السياسي في الـ 14 من شهر أغسطس العام الماضي وناقش معه العديد من المشاريع التي تحتاجها المحافظة ووجه حينها رئيس المجلس السياسي وزارة التعليم العالي بإعداد الدراسة الخاصة بإنشاء جامعة في محافظة ريمة كون المحافظة بحاجة ماسة للجامعة بمختلف كلياتها وفي نفس الوقت وجه بإنشاء جامعة في محافظة المحويت واعتبرنا ذلك التوجيه بارقة أمل لتخفيف جزء من معاناة أبناء ريمة وبعد طول الانتظار فوجئنا اليوم بصدور قرار إنشاء جامعة في محافظة المحويت دون ريمة وهذا ليس عدلا .

وتساءل أبناء محافظة ريمة هل ريمة جزء من الجمهورية ام أنها خارج الخارطة السياسية لليمن ولماذا يتم تهميشها من المشاريع والخطط المستقبلية ولا تحظى باهتمام كبير كباقي المحافظات ؟ مؤكدين بأن أبناء ريمة هم السباقون في تقديم كل ما يتطلب منهم للدفاع عن وطنهم ومواجهة العدوان والأخطار التي تحيط بالوطن .
ودعا أبناء ريمة القيادة السياسية إلى أخذ ريمة بعين الاعتبار ومساواتها بباقي المحافظات في المشاريع الخدمية والتنموية دون تمييز وإخراجها من العزلة لأن ريمة تعاني من افتقار المشاريع التنموية.
وقالوا نتمنى من القيادة السياسية سرعة التوجيه بإنشاء جامعة ريمة كون المحافظة بحاجة ماسة لها بمختلف كلياتها ومرافقها وايضا منحها نصيب من المشاريع المختلفة مشيرين إلى أن أبناء ريمة سيظلون على العهد والوفاء للقيادة السياسية في تقديم الغالي والرخيص لمواجهة العدوان حتى تحرير الوطن من هذا العدوان البغيض وأدواته الرخيصة.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
وحدتنا وشراكتنا.. الضمانة الحقيقية
يحيى نوري

العدوان الأميركي - الاقتصادي على اليمن.. ماذا في التداعيات والرد؟
فاطمة فتوني

أيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور*

"الإمارات".. الذراع الصهيوأمريكي في الشرق الأوسط.. مصر نموذجاً
محمد علي اللوزي

للصبر حدود
أحمد الزبيري

ماقبل الانفجار
أحمد أمين باشا

صاحب ذاكرة الزمن الجوال في ذمة الله
عبدالباري طاهر

مرض لا يصادق احداً
عبدالرحمن بجاش

الرئيس علي ناصر.. وسلام اليمن
طه العامري

مقال صحراوي يخاطب الضمير الغائب.. “لَصِّي النور يا نور”
عبدالله الصعفاني

فرنسا في مهب المجهول.. فاز اليسار فهل يتركونه يحكم؟
بيار أبي صعب

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)